بسبب الفيضانات القياسية – إعلان حالة الطوارئ في السودان لـ3 أشهر

الخرطوم – (أ ف ب) – أعلنت وزارة الداخلية السودانية في بيان أمس حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر بسبب معدلات الأمطار والفيضانات القياسية هذا العام والتي أودت بنحو مئة شخص. وقالت الوزارة في البيان الذي نشرته على حسابها على موقع تويتر إنه بعد “تأكيد كل القراءات على تجاوز معدلات الفيضانات والأمطار هذا العام للأرقام القياسية .. تم الإعلان عن حالة الطوارئ بجميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر”. وأوضح البيان انه تم اعتبار السودان “منطقة كوارث طبيعية”، كما تم “تشكيل لجنة عليا لدرء ومعالجة آثار الخريف”. ونقلت وكالة الأنباء السودانية (سونا) مساء الجمعة تصريحات وزيرة العمل والتنمية الاجتماعية لينا الشيخ عن حجم الخسائر الناجمة عن الفيضانات. وقالت الشيخ، بحسب سونا، إن الأضرار أسفرت عن “وفاة 99 مواطنا واصابة 46 آخرين وتضرر اكثر من نصف مليون نسمة وانهيار كلي وجزئي لأكثر من 100 ألف منزل”. وتجاوزت معدلات الفيضانات والأمطار لعام 2020، حسب البيانات الرسمية في السودان، الأرقام القياسية التي رصدت خلال العامين (1988-1946). وقالت وزارة المياه والري مؤخرا إن منسوب النيل الأزرق ارتفع إلى 17,57 مترا (57 قدما)، ووصفته بأنه “مستوى تاريخي منذ بدء رصد النهر في العام 1902”.