أفلاج ولاية نزوى تشهد فائضا كبيرا في منسوب المياه

نزوى – أحمد الكندي
ارتفعت مناسيب المياه في أفلاج ولاية نزوى نتيجة تتالي جريان الأودية خلال الفترة الفائتة، حيث زادت كميات المياه عن حاجة المزارعين لري الرقعة الزراعية بالولاية الأمر الذي تم معه تصريف الزائد من هذه المياه في الوادي الأبيض لحين الحاجة إليها؛ وقد شهدت الولاية خلال الأسبوع المنصرم أمطارا متواصلة سالت على أثرها معظم الأودية المغذية لهذه الأفلاج مما نتج عنه ارتفاع المخزون المائي الجوفي وبالتالي عدم استيعاب قنوات الأفلاج لكميات المياه بالإضافة إلى استغناء غالبية المزارعين عن السقي وري مزروعاتهم خاصة مع الانخفاض الملحوظ في درجات الحرارة وبالتالي تقليل عملية تبخّر المياه من المساحات الزراعية المروية؛ وجرت العادة على تقسيم فلج دارس إلى أقسام فرعية بمتوسط خمسة أو أربعة أقسام لكن وفرة المياه جعلت أقساما كثيرة لا يحتاج لها المزارعون ، فتم عمل فتحات تصريف الزائد من هذه المياه على مجرى الوادي الأبيض بدءا من مرفع دارس وانتهاء عند سوق نزوى حيث تصب الشلالات عند جسر سوق نزوى لتشكل منظراً جميلاً لكنه لا يخلو من بعض الصعوبات كتجمّع البرك المائية نظراً لصغر قنوات التصريف في الوادي الأمر الذي يعيق مرور بعض المركبات؛ كما ارتفعت مناسيب المياه في الأفلاج الغيلية التي تعتمد على الأودية كفلج السعالي وضوت والدنين والخوبي حيث تصب المياه الزائدة عن الحاجة في الوادي الأبيض.