توفير أكثر من 15 ألف غرفة لجماهير مونديال قطر 2022

الدوحة – (د ب أ): وقعت كل من إدارة الإسكان والمباني الحكومية بوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية بدولة قطر واللجنة العليا للمشاريع والإرث، مذكرة تفاهم لاستئجار العقارات السكنية لتوفير أماكن الإقامة للجماهير والزوار خلال بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 التي ستنطلق منافساتها في نوفمبر عام 2022، وذلك في إطار سعي كافة مؤسسات الدولة لتنظيم بطولة استثنائية تليق باسم دولة قطر وتعزيز مكانتها على الساحة الرياضية العالمية. وبموجب مذكرة التفاهم استقبل فريق العمل المشترك عددا من طلبات تأجير الملاك ومن ثم مراجعتها ودراستها وتقييمها، وقد تمت الموافقة كمرحلة أولى على ما يزيد عن 150 عقارا متنوعا ما بين العمارات والأبراج والمجمعات السكنية (كاملة وغير مجزأة) مفروشة بالكامل، بما يوفر 15000 غرفة.
وقالت اللجنة العليا للمشاريع والإرث في بيان له أنه ويجري حاليا العمل على توقيع العقود مع ملاك العقارات ضمن برنامج الإسكان الحكومي من خلال عقود مدتها خمس سنوات قابلة للتجديد تشمل فترة البطولة وما بعدها على أن يتم الاستفادة منها بعد البطولة ضمن برنامج الإسكان الحكومي، تماشيا مع رؤية قطر الوطنية 2030، حيث من المتوقع أن يوفر هذا البرنامج حين اكتمال مراحله توفير الاحتياجات العقارية للإسكان الحكومي لمدة طويلة.

التعاون مع القطاع الخاص

من جهته، صرح يوسف بن محمد العثمان فخرو وزير التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية: يسرنا الانتهاء من المرحلة الأولى من المشروع وتأمين آلاف الغرف لضيوف دولة قطر من خلال التعاون مع القطاع الخاص أثناء البطولة ومن ثم الاستفادة منها لمتطلبات الإسكان الحكومي، وأضاف: سنواصل العمل مع ملاك العقارات بالقطاع الخاص بالدولة لمعاينة عقاراتهم وتحديد مدى مطابقتها لمعايير الإقامة الخاصة باستضافة زوار ومشجعي البطولة. وأكد وزير التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية أن بوابة التقديم على الإنترنت لا تزال مفتوحة، موجها الدعوة لملاك العقارات للتسجيل في أقرب وقت ممكن للاستفادة من تلك الفرصة المميزة.

خيارات إقامة مستدامة

بينما قال حسن الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث: نجحنا في تأمين آلاف الغرف قبل أكثر من سنتين على انطلاق بطولة كأس العالم الأولى في الشرق الأوسط والعالم العربي نتيجة التعاون مع وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، ونحن سعداء حقا بذلك الإنجاز. وأضاف الذوادي: ستواصل اللجنة العليا للمشاريع والإرث التزامها بالعمل مع شركائها المحليين لتوفير خيارات إقامة مستدامة، بما يسهم في تعزيز الاقتصاد المحلي، ويدعم التطوير المتواصل لقطاع الأعمال ونتطلع لاستقبال المزيد من طلبات تسجيل الاهتمام بخطة التأجير من ملاك القطاع الخاص، بما يخدم جهود دولة قطر في التحضير لاستضافة المونديال.
وكان الطرفان قد وقعا في مارس الماضي مذكرة تفاهم بهدف توفير المزيد من خيارات الإقامة، ومنح فرص استثمارية لملاك القطاع الخاص بالدولة لطرح عقاراتهم لاستضافة الزوار والمشجعين خلال البطولة، ومنذ توقيع الاتفاقية، تمكن ملاك العقارات في القطاع الخاص من توقيع عقود إيجار لمدة خمس سنوات مع الوزارة واللجنة العليا لدعم البطولة وتعظيم الاستفادة على الصعيد المالي من تنظيم دولة قطر لهذا الحدث الرياضي الكبير، فيما جددت الوزارة واللجنة العليا الدعوة للمزيد من ملاك العقارات تقديم طلبات طرح عقاراتهم للتأجير في إطار جهود دعم الاقتصاد المحلي ومشاركة القطاع الخاص في الحدث خلال فترة التحضير للبطولة وما بعدها.