ضبط مؤسسة تجارية تغش في صناعة الأثاث بصحار

ضبطت مديرية حماية المستهلك بمحافظة شمال الباطنة إحدى المؤسسات التجارية المتخصصة في صناعة الأثاث المنزلي تقوم باستخدام مخلفات الأخشاب التالفة والأقمشة البالية والأسفنج القديم في صناعة الأثاث، حيث تأتي هذه الضبطية في إطار جهود الهيئة في مراقبة الأسواق ومكافحة الممارسات الضارة بصحة وسلامة المستهلكين.
وتتلخص تفاصيل الواقعة في تلقي المديرية معلومات تفيد بوجود قوى عاملة وافدة تقوم بصناعة وتنجيد الأثاث من مواد قديمة مستعملة بإحدى المزارع التابعة لولاية صحار وبناءً على ذلك تم التحرك والحصول على إذن التفتيش، ثم تشكيل فريق عمل مكون من أخصائيي الضبط بالمديرية للرقابة والاستدلال حول الموضوع، حيث تبين قيام عدد من القوى العاملة الوافدة باستخدام مخلفات الأخشاب التالفة والأقمشة البالية والإسفنج القديم في صناعة الأثاث وبيعه للمستهلك على أنه مصنع من مواد خام، وبسؤال المخالفين اعترفوا بما أسند إليهم من مخالفات.
وحيث إن هذا الفعل من شأنه الإضرار بصحة وسلامة المستهلك وتعريضه للآفات والأمراض، الأمر الذي يعد مخالفاً لقانون حماية المستهلك الصادر بالمرسوم السلطاني رقم (66/2014م) والذي يشير بأن للمستهلك الحق في كل ما يضمن له صحته وسلامته عند حصوله على أي سلعة أو تلقيه أي خدمة، وعدم إلحاق الضرر به عند استعماله العادي لهذه السلعة أو الخدمة، فقد تم تحرير محضر ضبط ضد المؤسسة واتخاذ الإجراءات القانونية حيالها لنص المادة (7) من قانون حماية المستهلك والتي تنص على أنه “يحظر تداول أي سلعة مغشوشة أو فاسدة أو مقلدة أو غير مصرح بتداولها، كما يحظر الإعلان عنها”
وتؤكد الهيئة بأنها ماضية في متابعة ومراقبة أسواق السلطنة للتأكد من خلوها من الغش التجاري وضبط الممارسات السلبية التي تضر بحقوق المستهلكين وسلامتهم، كما أنها تهيب بالجميع ضرورة التعاون معها من خلال الإبلاغ عن مثل هذه الممارسات فور رصدها بغية الوصول إلى سوق صحية وآمنة.