مورينيو أبلغ كاين انه سيصبح نجما عالميا

لندن (أ ف ب) – أبلغ المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو مهاجمه هاري كاين انه سيساعده ليصبح نجما عالميا، بعد تعيينه مدربا لتوتنهام الانكليزي في نوفمبر الماضي.
استدعى مورينيو المهاجم الدولي الى مكتبه في اليوم الثالث بعد تعيينه خلفا للارجنتيني ماوريسيو بوكيتينو. وفي مشهد من الفيلم الوثائقي “كلّ شيء أو لا شيء” الذي يبدأ عرضه الاثنين على منصة “أمازون”، يظهر مورينيو جالسا الى جانب هدافه الذي كان مقربا من بوكيتينو وهو يشرح له كيفية سير العلاقة بينهما بشكل جيد.
قال مورينيو “شاهدتك تتدرّب أمس، ولا شك لدي بأنك قائد. هذا شعوري. العالم ينظر إلى الكرة الانكليزية باحترام كبير جدا، لكنهم ما زالوا يعتقدون ان نجوم سينما كرة القدم ينتمون إلى أمكنة أخرى”.
تابع “يجب أن نبني أيضا مكانتك بهذا الاتجاه. كمدرب، أنا قريب من هذا الجو تقريبا. لدي بعد عالمي، ومن خلال تواجدك معي اعتقد انني استطيع مساعدتك”.
واضاف مورينيو لكاين انه يملك لاعبين أفضل من فريقه السابق، مانشستر يونايتد، معتبرا ان سبيرز لديه القدرة على “الانفجار”.
ويبدأ الوثائقي مع الانطلاقة السيئة لتوتنهام في موسم 2019-2020، وصولا الى اقالة بوكيتينو. واشار مورينيو الى لاعبيه انهم لطفاء زيادة عن اللزوم، كاشفا ان النصيحة الوحيدة التي قدمها له مدرب يونايتد السابق السير اليكس فيرغوسون هي محاولة التعاقد مع لاعب وسط توتنهام ديلي آلي.
قال مورينيو لرئيس النادي دانيال ليفي “أعطاني السير أليكس فيرغوسون نصيحة واحدة في سنتين ونصف: اشترِ ديلي آلي. هذا الشاب، بهذه الذهنية، الطريقة التي يلعب، الشراسة في عقله. هذا الشاب هو لاعب مانشستر يونايتد. اشترِ ديلي آلي”. تابع “وهو (فيرغوسون) لديه نظرة للاعب كرة القدم. لكن (آلي) لا يتدرّب بشكل جيّد، يجب ان نجد حافزا له”. توجّه مباشرة في لقاء فردي مع آلي المعروف بحفلاته الصاخبة “هناك فارق كبير بين لاعب يحافظ على الثبات ولاعب لديه بعض اللحظات. وهذا ما يصنع الفارق بين لاعب كبير، كبير، ولاعب لديه إمكانات”.