سان جرمان على بعد خطوة من لقب دوري ابطال اوروبا

باريس (أ ف ب) – بات باريس سان جرمان الفرنسي على بعد خطوة من دخول التاريخ من بابه الواسع بعد أن بلغ نهائي دوري ابطال أوروبا للمرة الاولى في تاريخه في العيد الخمسين لتأسيسه، وذلك بفوزه على لايبزيغ الألماني بثلاثية نظيفة في الدور نصف النهائي في العاصمة البرتغالية لشبونة.
ويدين بطل فرنسا بفوزه لكل من البرازيلي ماركينيوس (13)، الأرجنتيني أنخل دي ماريا (42) والاسباني خوان برنات (56). وسيلعب سان جرمان المباراة النهائية المقرر اقامتها في 23 أغسطس الحالي. وضمن سان جرمان تواجد فريق فرنسي في النهائي للمرة الاولى منذ موناكو 2004.
وعلى عكس مباراة اتالانتا حيث انتظر حتى الشوط الثاني للدخول في أجواء اللقاء، هدد سان جرمان باكرا عبر البرازيلي نيمار الذي اختير رجل المباراة امام الفريق الايطالي، عندما وصلته كرة بينية من مبابي على الجهة اليمنى داخل المنطقة سددها بيمناه ارتدت من القائم (6).
وافتتح سان جرمان النتيجة برأسية من ماركينيوس إثر ركلة حرة متقنة نفذها دي ماريا تحصل عليها نيمار (13).
وكان ماركينيوس سجل هدف التعادل لسان جرمان في الدقيقة 90 امام اتالانتا في ربع النهائي قبل ان يسجل البديل ماكسيم شوبو-موتينغ هدف الفوز.
وانتظر لايبزيغ الذي ضمن مشاركته في دوري الابطال الموسم المقبل بعدما انهى البوندسليغا ثالثا حتى الدقيقة 25 ليهدد عندما مرر النمسوي كونراد لايمر عرضية الى الدنماركي يوسف بولسن مرت بجانب القائم.
ووقف القائم مرة أخرى بوجه نيمار عندما أبعد ضربة حرة بعيدة مخادعة نفذها البرازيلي عن الجهة اليمنى نحو المرمى مباشرة (35).
ونجح بطل فرنسا من مضاعفة النتيجة عندما رفع الحارس المجري بيتر غولاتشي كرة خاطئة وصلت الى باريديس اليقظ الذي مررها سريعا الى نيمار داخل المنطقة، غمزها بذكاء الى دي ماريا الذي تابعها بيسراه في الشباك بسهولة مسجلا هدفه الثالث في المسابقة هذا الموسم (42).
وكاد أن يدخل سان جرمان الى الاستراحة متقدما بثلاثية نظيفة الا ان نيمار واصل رعونته امام المرمى عندما مرت كرته إثر عرضية من مبابي بجانب القائم (44).
وسجل سان جرمان الهدف الثالث عندما انزلق موكييلي قرب منطقته فخطف دي ماريا الكرة ورفعها عرضية الى برنات داخل المنطقة تابعها رأسية (56)، حيث اكدت تقنية المساعدة بالفيديو “في ايه آر” عدم وجود تسلل كون موكييلي كان لا زال ملقا على الأرض. ولم تجد التبديلات التي أجراها ناغلسمان مع بداية الشوط بإشراك الهداف التشيكي باتريك شيك نفعا، إذ اكتفى بالتهديد من بعيد عبر النمسوي مارسيل سابيتزر (60)، قبل أن يتصدى ريكو لتسديدة قوية من مواطنه انخلينيو المعار من مانشستر سيتي الانكليزي (75). وتألق غولاتشي في التصدي على ثلاث دفعات لتسديدة كل من دي ماريا وباريديس (80) ومبابي (81).