سيميوني: عانينا أمام لايبزيج وقدمنا كل ما لدينا

لشبونة (أ ف ب): قال دييجو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، عقب الإقصاء من دوري أبطال أوروبا بالخسارة في ربع النهائي بنتيجة (1-2) أمام لايبزيج، إن فريقه قدم كل ما لديه في المباراة. وصرح سيميوني عقب الخسارة على ملعب جوزيه ألفالادي في لشبونة: “أنا مقتنع أننا قدمنا كل ما لدينا في المباراة، كل ما لدينا حقا”.
وأشار إلى أن هذا الموسم كان طويلا وشاقا، موضحا: “كان هناك توقف طويل ثم العودة للعب، وخوض 11 مباراة متتالية، وإعادة التركيز في الدخول في أجواء دوري الأبطال سواء أردت أم لا، ثم أسبوع من التوقف، ثم العودة للتدريبات”. وأردف: “حاولنا إعطاء كل ما لدينا لكن الأمر لم تسر كما نريد، علينا أن نرفع رؤوسنا وأن نعود لرفعها في العام الجديد”.
وأقر سيميوني بأن المنافس تفوق على لاعبيه: “تفوقوا علينا في المواجهات الفردية وفي الأخطاء وفي التحضير جيدا للقاء، ونحن كلفنا الدخول في المباراة بعض الشيء”.
وواصل: “ربما بعد التعادل (1-1) المواجهة أصبحت هادئة أكثر، لكن عندما كانوا في أسوأ حالاتهم سجلوا الهدف الثاني، الذي أنهى مباراة فشلنا خلالها في فرض أسلوب لعبنا”. ويرى سيميوني أنه لا توجد “أية أعذار” للهزيمة، مضيفا: “أعجبني المنافس، كان حاسما يمتلك الحيوية والانتعاشة، أما نحن فعانينا”.