197 مؤسسة صغيرة ومتوسطة تخضع لبرنامج الرصد والتوجيه بصندوق إنماء

“عمان” – أعلن صندوق إنماء عن أن 197 مؤسسة صغيرة ومتوسطة مدعومة من صندوق إنماء تخضع خلال الفترة الحالية لبرنامج الرصد والتوجيه وذلك لتمكينها من التعامل مع التحديات التي فرضتها أزمة كوفيد 19 . ويأتي ذلك من منطلق أن صندوق إنماء يعتبر شريكاً لهم في تطوير أعمالهم، ما يجعله لا يدخر جهداً في توفير النصح والتوجيه لهم في كافة الخطوات التي من شأنها ضمان استمرارية المشروع ومساعدة الأفراد والمؤسسات على الصمود في وجه الأزمة حيث يهدف البرنامج إلى حصر المؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي تأثرت من الجائحة والعمل على اعادة سير العمل فيها .

محمد الحوسني


وقال محمد الحوسني “تنفيذي رصد وتوجيه ” بصندوق إنماء: يقدم صندوق إنماء الدعم والتمكين لرواد الأعمال في جميع المراحل، لأن ذلك يعدّ محوراً مهماً من محاور نجاحهم على الصعيد الاقتصادي ، حيث أن قسم الرصد والتوجيه كان يقوم بالزيارات الميدانية لمواقع عمل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة خلال الفترات السابقة ولكن بسبب ظروف الجائحة فقد استمر القسم بالعمل عن بعد وذلك لضمان عدم تعثر المؤسسات المدعومة من قبل صندوق إنماء ، وكشف الحوسني خلال حديثه أن عددا كبيرا من المؤسسات استفادت من برنامج الرصد والتوجيهه وتمكنت من مواجهة التحديات التي فرضتها الأزمة بأقل الخسائر ونجد ذلك واضحا من خلال تعافي الكثير من المؤسسات وعودة عمليات التشغيل فيها لاسيما بعد اعلان اللجنة المكلفة ببحث آليات التعامل مع فيروس كورونا برفع القيود عن عدد كبير من الأنشطة الاقتصادية.
ونقوم في البرنامج بالتواصل عن بعد مع أصحاب المؤسسات ويتم تسليط الضوء على أهم العقبات التي تواجهه المؤسسات خلال الفترة الحالية ، حيث يقوم الفريق المختص من قسم الرصد والتوجيه بدراسة الوضع العام لكل مؤسسة على حدة وحث شركات المحاسبة التي تعمل في دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لتزويدهم بتقارير محاسبية تتضمن بعض النقاط البارزة لمساعدتهم في تحسين خطتهم المالية في الوضع الحالي ، بالاضافة إلى ذلك يركز برنامج الرصد والتوجيهه على ايجاد حلول بديلة من الممكن أن تساهم في تقليل بعض الأضرار التي تعرض لها أصحاب المؤسسات بسبب تأثيرات الجائحة على النشاط الإقتصادي .

علي الهوتي


وعن استفادة أصحاب المؤسسات من برنامج الرصد والتوجيه قال علي الهوتي صاحب مؤسسة : إن صندوق إنماء ممثلا بقسم الرصد والتوجيه ساهم في وضع خطة استثنائية لتمكين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لتحقيق تعافٍ اقتصادي بعد الأزمة لاسيما في اعادة التوازن المالي للمشروع والحفاظ على السيولة واعادة ترتيب التقارير المحاسبية والعمل على طرح البدائل التي تحقق نجاح جديد في سير العمليات التشغيلية رغم تأثيرات الأزمة .
وأكد الهوتي على ضرورة استكمال هذه الجهود مع تعزيز ثقافة ريادة الأعمال وتحسين قدرة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة على التحمل والصمود في ظل الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية الراهنة وتعزيز قدرتها التنافسية في السوق.

 

أحمد المعولي


وقال أحمد المعولي صاحب مؤسسة مدينة الحدائق للتجارة : إن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة اليوم في أمس الحاجة إلى دعم شامل قائم على استراتيجية متسقة بسبب التحديات التي تواجهها جراء الأزمة ، ونحن كمؤسسة التمسنا من صندوق إنماء الدعم والارشاد الذي نحتاج اليه في كافة النواحي الإدارية والمالية ،حيث أن برنامج الرصد الدوري الذي يقدمه الصندوق يعمل على تقديم المشورة لنا وتفادي الأخطاء التي من الممكن أن تحدث مما يساعد على سير العمل بالطريقة الصحيحة لاسيما وأن جائحة كورونا اثرت على مبيعات الشركة ولكن تمكنا من تخطي التبعات والخروج بأقل الخسائر ، حيث أن برنامج الرصد والتوجيه له أثر فاعل ومحفز لعودة المؤسسة للسوق بصورة متماسكة وتحقيق النجاح من جديد .

منتصر الخروصي


وأكد المنتصر الخروصي من المؤسسة نفسها : إن تمويل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة يحتاج إلى الدعم والمتابعة المستمرة ولايقتصر فقط على المبلغ المدعوم ، واقترح الخروصي انشاء مركز لدعم المؤسسسات الصغيرة والمتوسطة خلال الأزمات ومساندة المشاريع المتعثرة حيث يختص المركز بدعم أصحاب الأعمال والمؤسسات ومتابعتهم ويكون المركز موحدا ويجمع تحت سقفه جميع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بالسلطنة .
الجدير بالذكر أن برنامج الرصد والتوجيه عن بعد بصندوق إنماء تم إعطاء الأولوية فيه للمؤسسات التي تضررت بشدة ولكنها قادرة على تحقيق التعافي السريع وسوف يستأنف صندوق إنماء برنامج الزيارات الميدانية خلال الأسبوع المقبل .