استلام مشروع سد التغذية الجوفية على وادي السليف بعبري

  • تبلغ سعته التخزينية مليون متر مكعب
عبري – مراسل «عمان»
استلمت لجنة استلام المشاريع بوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه مشروع سد التغذية الجوفية بوادي السليف بولاية عبري بمحافظة الظاهرة، وذلك برئاسة المهندس عبدالله بن هلال الهدابي مستشار وزير البلديات الإقليمية وموارد المياه للشؤون الفنية ورئيس لجنة استلام المشاريع وبحضور عدد من المختصين الفنيين بالوزارة والشركة المنفذة، وتبلغ السعة التخزينية للسد مليون متر مكعب، ويعد أكبر سد بمحافظة الظاهرة بطول حوالي (3,2) كيلومتر وبارتفاع يصل (8,6) متر وتم إنشاء السد من الأتربة المدكوكة معززة بقاطع من الخرسانة اللدنة ومفيض من سلال الجابيونات المملوءة بالأحجار المختلفة الأحجام، مع تركيب مجموعة من الأجهزة كجهاز مراقبة كمية الماء في السد وأجهزة مراقبة مناسيب المياه الجوفية ومسطرة لقياس منسوب المياه ببحيرة السد ومسطرة لقياس كمية الطمي المترسبة بالبحيرة. وتأتي مشروعات سدود التغذية الجوفية بهدف تنمية الموارد المائية وحجز مياه الأمطار التي عادة ما تذهب هدرا في الصحراء، وبالتالي الاستفادة منها في تغذية المخزون الجوفي واستخدامها لمختلف الأغراض. الجدير بالذكر أن وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه تعمل على إنشاء السدود المائية في السلطنة بمختلف أنواعها والتي تتمثل في التغذية الجوفية، والتخزينية، والحماية من مخاطر الفيضانات، وذلك لحجز أكبر كميات ممكنة من المياه لاستغلالها في تغذية الخزانات الجوفية ولحماية بعض المناطق من مخاطر الفيضانات بالإضافة إلى استغلالها لتزويد القرى البعيدة باحتياجاتها المائية.