القوات المسلحة تُؤكد جاهزيتها للتعامل مع الحالة المدارية القادمة

أكّدت قوات السلطان المسلحة جاهزيتها التَّامة وتسخير مقدراتها للمساهمة في التعامل مع الحالة المدارية والتي من المتوقع أن تمر بها السلطنة اعتبارا من يوم الخميس السادس من الشهر الجاري، ويأتي ذلك في إطار جهود قوات السلطان المسلحة وكافة الدوائر الأخرى بوزارة الدفاع في تقديم الدعم والإسناد لكافة الجهات الحكومية العسكرية منها والأمنية والمدنية وباقي القطاعات الأخرى بالسلطنة.
وقد أخذت قوات السلطان المسلحة كافة أوجه الاستعداد والتحضير ومنذ البدء في الإعلان عن هذه الحالة المدارية، وذلك من خلال تفعيل خططها الموضوعة وتطويرها وفقًا لهذه الحالة المدارية لتقديم الدعم والمساندة، حيث تم توجيه أسلحة قوات السلطان المسلحة والمتمثلة في الجيش السلطاني العماني وسلاح الجو السلطاني العماني والبحرية السلطانية العمانية بالإضافة إلى الخدمات الهندسية بوزارة الدفاع لتقديم العون والمساعدة للمواطنين والمقيمين في المحافظات والولايات التي من المتوقع أن تتأثر بالحالة الجوية المدارية وذلك من خلال اللجان العسكرية الفرعية للتعامل مع الحالات الطارئة