“البحث العلمي” يسعي لإيجاد أفكار وحلول ابتكارية لتحديات المياه والصرف الصحي وتحويلها إلى منتجات

تشجيع ودعم المبادرات الابتكارية للأفراد وفرق المشاريع البحثية والباحثين

“عمان” – أولى مجلس البحث العلمي عناية واهتماما خاصا بالمياه، في ظل تنوع الدراسات والأبحاث المختلفة التي تؤكد على استمرارية ندرة المياه، وقلة مصادرها عالميا في ظل الاستهلاك المفرط في استعمالها في مختلف المجالات الصناعية والاجتماعية والشخصية وغيرها، وهو ما حدا بالمجلس إلى فتح أبواب الدعم والبحث العلمي والابتكار أمام الفئات المختلفة لحل هذه التحديات بالبحث العلمي والابتكار.

البرنامج الاستراتيجي لبحوث المياه

يعتبر البرنامج الاستراتيجي لبحوث المياه أحد البرامج الاستراتيجية التي اعتمدتها هيئة مجلس البحث العلمي في فبراير 2016م، وتتشكل اللجنة التوجيهية لإدارة البرنامج برئاسة سعادة الأمين العام لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم وعضوية مجلس البحث العلمي ووزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه، ووزارة الزراعة والثروة السمكية وجامعة السلطان قابوس والهيئة العامة للمياه وشركة تنمية نفط عمان وشركة حيا.
وتم اعتماد البرنامج بناء على توصيات “الندوة الثالثة لكراسي السلطان قابوس العلمية” التي نظمها مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم في أكتوبر 2014 م بجامعة طوكيو اليابانية تحت شعار “إدارة موارد المياه لتنمية مستدامة” وقد خرجت الندوة بمجموعة من التوصيات وهي دعم المشاريع والمبادرات البحثية المرتبطة بالمياه، حيث تم دعم مشروعين في مجال المياه كالآتي:
“استخدام أغشية التناضح العكسي المنتهية العمر لمعالجة مياه الصرف الصحي للاستخدام الصناعي والزراعي” للباحث الدكتور جواد الخراز من مركز الشرق الأوسط لأبحاث تحلية المياه، و”الحواجز الاصطناعية الشعرية: تقنية هندسية لزيادة كفاءة استخدام مياه الري في سلطنة عمان” للباحث الدكتور سعيد الإسماعيلي من جامعة السلطان قابوس، والتوصية الثانية: استحداث وتخصيص جوائز لأفضل البحوث والابتكارات في مجال المياه.

جائزة البحوث والابتكارات

تهدف الجائزة إلى تعزيز دور البحث العلمي، وتشجيع ودعم المبادرات الابتكارية المتميزة للأفراد وفرق المشاريع البحثية والباحثين الأكاديميين والشركات والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وذلك لإيجاد حلول لقضايا المياه ورفع الوعي بمجال المياه، ويتم تقديم الجوائز تحت فئتين: فئة النشر العلمي وفئة الابتكارات، وقد تم إعلان نتائج الدورة الرابعة مؤخرا عام2020م.
“تحدي عُمان لتطوير أنظمة التحلية الفردية لحالات الكوارث الإنسانية”
هي مبادرة مشتركة بين مجلس البحث العلمي ومركز الشرق الأوسط لأبحاث التحلية وبتمويل من مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم، ويسعى التحدي إلى إيجاد أداة محمولة باليد ومنخفضة التكلفة لتحلية المياه للاستخدام القصير المدى ويتميز بخاصية التوريع السريع في حالة الأزمات الإنسانية أو الكوارث الطبيعية. تبلغ قيمة الجائزة 700 ألف دولار.

جائزة شركة صلالة للمياه والصرف الصحي

هي مبادرة رائدة بتنظيم من مجلس البحث العلمي ودعم من شركة صلالة لخدمات الصرف الصحي، و تهدف لإيجاد أفكار وحلول ابتكارية لتحديات قطاع المياه والصرف الصحي، وتحويل هذه الأفكار إلى منتجات وخدمات وتستهدف الباحثين الأكاديميين وطلبة مؤسسات التعليم العالي، والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال والباحثين عن عمل، وقد تم إطلاق الدورة الأولى في أغسطس 2019، وتم إعلان نتائجها مؤخرا، وأهم مجالاتها: تقنيات تجميع وتصريف مياه الصرف الصحي / مياه الأمطار، وإدارة شبكات المياه / الصرف الصحي، وتقنيات معالجة المياه العادمة، وتقنيات معالجة الحمأة والروائح المصاحبة، وطرق إعادة استخدام وتخزين المياه المعالجة والمخلفات الصلبة المعالجة.

المجتمع الرقمي العماني للمياه

بهدف تبادل المعرفة وأفضل الممارسات العلمية وتنسيق الجهود الوطنية في مجال التعاون البحثي في قطاع المياه بكافّة فئاته، تم تدشين المجتمع الرقمي العماني للمياه من قبل (إيجاد)، وبحضور متنوع من القطاعات الصناعية والأكاديمية والحكومية، وذلك يوم الأربعاء الموافق 5 فبراير 2020.
ويعتبر المجتمع الرقمي العماني للمياه أول تجمع رقمي مهني للمختصين على المستوى الوطني بهدف تبادل المعرفة وأفضل الممارسات والتطبيقات في مجال علوم المياه، كما يهدف المجتمع الرقمي إلى تكامل الجهود الوطنية في مجال البحوث والنشر العلمي عبر مشاركة المهارات الجمعية بين أعضاء المجتمع، وتحسين الوصول إلى البيانات والمعلومات المعرفية الصحيحة، وإجادة الوصول إلى أنماط البحث العلمي الصحيح وأفضل الممارسات للمساعدة في صنع القرار والابتكار.
وتتمثل رؤية المجتمع الرقمي للمياه في خلق تآزر قوي بين جميع المختصين في مجال المياه نحو بناء مركز تميز بحثي للمياه في عمان، وفي مراحله الأولى، يركز المجتمع الرقمي على فئات المياه ذات الأولوية وهي: إدارة المياه، ومعالجة المياه، ومياه الصرف الصحي، والمياه المنتجة أو المعالجة صناعيا، وتحلية المياه، وتقنيات المياه المتطورة، والمعايير واللوائح ذات العلاقة، ويسعى المجتمع الرقمي العماني للمياه نحو ربط جميع المختصين في مجال المياه والخبراء والباحثين في منصة واحدة لتشجيع ثقافة تبادل المعرفة وتعزيز التعاون بين المختصين بشكل أكثر كفاءة، وتوفير مركز خبرة يساهم في توليد أفضل الأفكار والحلول المبتكرة للتحديات المختلفة.