انسحاب لاعبة من دورة باليرمو بعد إصابتها بكورونا

ميلانو (أ ف ب) – أعلنت رابطة محترفات كرة المضرب انسحاب لاعبة من دورة باليرمو الإيطالية المقرر انطلاقها الإثنين، بعد خضوعها لفحص إيجابي لكشف فيروس كورونا المستجد، من دون الكشف عن هويتها. وأتى هذا الاعلان قبل ساعات من بداية التصفيات المؤهلة للدورة، والتي تقام السبت والأحد. لكن الرابطة شددت على ان “دورة باليرمو ستقام كما هو مقرر”، وأن اللاعبة المعنية لا تظهر عليها أي من عوارض “كوفيد-19”.
وقال البروفيسور أنطوني كاشيو، المسؤول عن دائرة مكافحة الفيروسات في الدورة “أتاحت لنا فعالية البروتوكولات والضوابط المتعلقة بها من الكشف عن حالة إيجابية بين اللاعبات اللواتي وصلن إلى باليرمو”.وأوضح ان اللاعبة بقيت في غرفتها في الفندق. وستكون باليرمو أولى الدورات الاحترافية في كرة المضرب، بعد توقف دام قرابة خمسة أشهر بسبب “كوفيد-19”. وسبق للمصنفة ثانية عالميا الرومانية سيمونا هاليب ان أعلنت غيابها عن الدورة “نظرا للارتفاع الراهن في حالات +كوفيد-19+ في رومانيا ومخاوفي حيال السفر دوليا في هذه الفترة”.
في المقابل، يستأنف موسم المحترفين في دورة سينسيناتي التي ستقام هذا العام استثنائيا في مجمّع “بيلي جين كينغ ناشينول تنس سنتر” في “فلاشينغ ميدوز” في نيويورك لأسباب لوجستية وصحية، بين 22 أغسطس و28 منه، على أن تليها بطولة الولايات المتحدة المفتوحة اعتبارا من 31 منه. ويقام الموعدان خلف أبواب موصدة بوجه الجماهير.