استمرار نمو الائتمان المصرفي في السلطنة

العمانية: العمانية أشار تحليل أنشطة البنوك التجارية التقليدية خلال الفترة (مايو 2020م- 2019) إلى استمرار نمو الائتمان المصرفي في البلاد حيث سجل إجمالي رصيد الائتمان الممنوح من قبل البنوك زيادة بنسبة 4ر2 بالمائة.
وأوضح التقرير الصادر عن البنك المركزي العماني أن الائتمان الممنوح للقطاع الخاص زاد بنسبة 2ر1 بالمائة ليصل إلى 3ر19 مليار ريال عماني في نهاية مايو 2020م.
ووصل إجمالي استثمارات البنوك التجارية التقليدية في الأوراق المالية إلى حوالي 5ر3 مليار ريال عماني في نهاية مايو 2020م.
وضمن هذا البند سجل الاستثمار في سندات التنمية الحكومية زيادة بنسبة 5ر24 بالمائة ليبلغ 8ر1 مليار ريال عماني.
كما بلغ رصيد استثمارات البنوك في أذون الخزينة الحكومية حوالي 8ر184 مليون ريال عماني وذلك في نهاية مايو 2020م. أما استثمارات البنوك التجارية التقليدية في الأوراق المالية الأجنبية فقد بلغت حوالي 874 مليون ريال عماني في نهاية مايو 2020م.
وفي الجانب الآخر للميزانية (الخصوم) بلغ إجمالي الودائع لدى البنوك التجارية التقليدية حوالي 5ر20 مليار ريال عماني في مايو 2020م مسجلة زيادة بلغت 7ر5 بالمائة عن مستواها في مايو 2019م.
وضمن إجمالي الودائع سجلت ودائع الحكومة لدى البنوك التجارية تراجعا بنسبة 2ر8 بالمائة لتبلغ حوالي 9ر4 مليار ريال عماني فيما حققت ودائع مؤسسات القطاع العام نموا بنسبة 7ر36 بالمائة لتبلغ حوالي 4ر1 مليار ريال عماني وذلك خلال الفترة نفسها.
أما ودائع القطاع الخاص والتي شكلت ما نسبته 68 بالمائة من إجمالي الودائع لدى البنوك التجارية التقليدية فقد زادت بنسبة 7ر8 بالمائة لتبلغ حوالي 9ر13 مليار ريال عماني في مايو 2020م.
كما أشارت البيانات الصادرة عن البنك المركزي العماني إلى ارتفاع إجمالي رصيد التمويل الممنوح من قبل قطاع الصيرفة الإسلامية ليصل إلى 1ر4 مليار ريال عماني في نهاية مايو 2020 م.
كما سجلت الودائع لدى البنوك والنوافذ الإسلامية زيادة بنسبة 8ر5 بالمائة لتبلغ حوالي 6ر3 مليار ريال عماني في نهاية مايو 2020م.
أما إجمالي الأصول للبنوك والنوافذ الإسلامية مجتمعة فقد بلغ حوالي 9ر4 مليار ريال عماني أي ما نسبته 14 بالمائة من إجمالي أصول القطاع المصرفي بالسلطنة وذلك مع نهاية مايو 2020م.