جهود متواصلة للجهات العسكرية والأمنية المشتركة للحد من جائحة كورونا

  • دعوة إلى التعاون مع نقاط السيطرة والتحكم

 

تواصل قوات السلطان المسلحة وشرطة عمان السلطانية أداء مهامهما في نقاط السيطرة والتحكم المشتركة على الطرق الرابطة بين مداخل ومخارج محافظات السلطنة كافة، منذ الخامس والعشرين من الشهر الجاري والتي تستمر حتى الثامن من أغسطس القادم.
يأتي ذلك ضمن إجراءات تطبيق قرارات اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19)، وللحد من تنقلات المواطنين والمقيمين للمحافظة على سلامتهم، والوقاية من الآثار المترتبة على انتشار هذه الجائحة وتنفيذًا للأهداف الوطنية المنشودة.
وتدعو قوات السلطان المسلحة وشرطة عمان السلطانية المواطنين والمقيمين إلى مواصلة التقيد بالتعليمات الصادرة، والالتزام التام بقرارات اللجنة العليا، كما تدعو مستخدمي الطريق من المواطنين والمقيمين إلى الاستمرار في الالتزام والتعاون الدائم مع الوحدات العسكرية والأمنية القائمة على نقاط السيطرة والتحكم المشتركة بين جميع المحافظات لما فيه الصالح العام.
وتؤكد قوات السلطان المسلحة وشرطة عمان السلطانية على أهمية مواصلة البقاء في المنازل وعدم الخروج إلا في الحالات الطارئة، مشيدين في الوقت ذاته بما يبديه المواطنون والمقيمون من التعاون والتكاتف من أجل الحد من انتشار الجائحة.


وتحدث الرائد يوسف بن راشد الكلباني من الجيش السلطاني العماني قائلًا: “بناء على قرارات اللجنة العليا ببحث آليات التعامل مع تطورات فيروس كورونا ينفذ الجيش السلطاني العماني العملية العسكرية الأمنية المشتركة وبالتعاون مع شرطة عمان السلطانية في تفعيل نقاط السيطرة والتحكم المشتركة، كما نشيد بدور المواطنين على التفهم التام وقلة الحركة والعبور بين نقاط السيطرة والتحكم المشتركة الأمر الذي شكّل الأثر الإيجابي في تقليل العبء بين الوحدات المنتشرة”.


وقال النقيب منير بن محمد آل سنان من شرطة عمان السلطانية “إن شرطة عمان السلطانية وبالتعاون مع قوات السلطان المسلحة قامت بتنفيذ قرار اللجنة العليا فيما يتعلق بقرار الإغلاق التام بين كافة المحافظات وهنالك تكاتف وتعاون من قبل المواطنين والمقيمين وتفهمهم أيضًا لهذا الإجراء حيث إن شرطة عمان السلطانية وقوات السلطان المسلحة قائمتان بالإجراءات والمهام الموكلة إليهما بكل كفاءة واقتدار من أجل تحقيق الأمن والسلامة والصحة للجميع”.


وتحدث الدكتور عبيد بن سعيد الشقصي قائلا: “ما شهدناه من جهود تبذل على كل المستويات سواء كان من القطاعات المدنية أو القطاعات العسكرية محل فخر واعتزاز، حيث إن الإخوة القائمين بالأدوار المنوطة بهم يقومون بها بشكل فعال والخروج من هذا الوباء بأسرع وقت ممكن”.