التجارة تؤكد توفر منتجات الوقود في جميع المحطات

أكّدت وزارة التجارة والصناعة أنّ الوقود ومشتقاته يتوفر في جميع محطات تعبئة الوقود البالغ عددها 652 محطة في كافة ولايات ومحافظات السلطنة، وتؤكد جاهزيتها خلال فترة الإغلاق التام لمحافظات السلطنة وفق القرار الصادر من اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطوُّرات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19) وذلك من خلال التنسيق والتواصل مع شركات تسويق المشتقات النفطية العاملة في السلطنة، ويأتي ذلك في إطار الجهود التي تبذلها الوزارة لتوفير متطلبات المواطنين والمقيمين وكافة الجهات والشركات والمؤسسات من الوقود ومشتقاته خلال فترة الإغلاق والتأكد من انسيابية الخدمة في كل ولايات السلطنة.
وأوضحت الوزارة أنه تم التنسيق مع شركات تسويق المنتجات النفطية ‏(وهي شركة شل العمانية للتسويق التي تدير 199 محطة، وشركة نفط عُمان للتسويق التي تدير 226 محطة، وشركة المها لتسويق المنتجات النفطية التي تدير 227 محطة) حول توفر الوقود وموافاتها بالشاحنات التي يتطلب تحرّكها خلال فترة الإغلاق، إضافة إلى موافاتها بالمحطات التي ستعمل في الفترة الليلية بنظام المناوبة، وتم التنسيق مع شرطة عُمان السلطانية لاتخاذ اللازم بشأنها.

تصاريح للعمل الليلي

وأكدت وزارة التجارة والصناعة أنّه يجب التعامل مع الوضع الراهن بحذر وفق تعليمات اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطوُّرات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19) وأخذ كافة الاحتياطيات اللازمة، مؤكدةً بأنّ الوقود متوفر بالفترة المحددة، وبالنسبة لفترة الإغلاق ومنع الحركة المسائية فهناك محطات مُنحت تصاريح للعمل الليلي بحيث تشمل واحدة في كل ولاية وفق التنسيق مع الشركات العاملة.
وفي سياق متصل، أكدت مجموعة أوكيو (OQ) بأنّه التزامًا بقرارات اللجنة العليا للتعامل مع آثار جائحة كورونا خلال فترة الإغلاق فإنّ أعمال المجموعة مستمرة بشكل طبيعي، وأنّ منتجات الوقود بمرافق التخزين متوفرة لتلبية احتياجات السوق بجميع المحافظات، موضحةً أنّها على تنسيق دائم مع شركات تسويق المنتجات النفطية لضمان تزويد جميع محطات الوقود بالسلطنة.

توفير كميات كافية

من جانب آخر، أكّدت شركات تسويق المنتجات النفطية استجابتها للتعليمات بتوفير الوقود ومشتقاته خلال فترة إغلاق المحافظات وتوفير كميات كافية من الوقود، حيث قالت شركة شل لتسويق المنتجات النفطية بأنّها بادرت بتفعيل خطة استمرارية العمل آخذة في الحسبان القرارات الجديدة الصادرة عن اللجنة العليا والظروف المستجدة لضمان إيصال كميات الوقود اللازمة إلى محطات خدمة شل المنتشرة في جميع أنحاء السلطنة.
وأوضحت شركة شل العمانية للتسويق بأنّها قامت بوضع خطة إمدادات وتوزيع مناسبة للوضع الراهن خلال فترة الإغلاق بعد التنسيق مع وزارة التجارة والصناعة والجهات المعنية، بحيث تضمن توفر الوقود طوال الفترات مع إبقاء عدد من محطات خدمة شل مفتوحة على مدى 24 ساعة وفق توجيهات وزارة التجارة والصناعة، مضيفة بأنّ هناك تنسيقًا متواصلاً مع المعنيين لتسهيل عبور الشاحنات، ومشاركة المقترحات والآراء حرصًا على سلامة العمليات وسلاستها.
وثمّنت شركة شل العمانية للتسويق دور وزارة التجارة والصناعة وجهودها المبذولة في سبيل تمكين الشركة للقيام بواجباتها من حيث تسهيل إجراءات التوصيل والتصاريح اللازمة، وحرص المعنيين في الوزارة وغيرها من الجهات المعنية على التواصل المباشر على مدار الساعة، وتنظيم اجتماع مع ممثلي القطاع الخاص يوم صدور القرار لمناقشة هذه المستجدات وتنسيق الجهود في هذا الشأن ومتابعة المتغيّرات أولًا بأول، كما تخص بالشكر الأخوة في شرطة عُمان السلطانية وجميع الجهات المعنية الأخرى لحرصهم على التعاون مع كافة الأطراف.

تأكيد جاهزية المحطات

من جانبها قالت شركة نفط عمان للتسويق بأنه تم التأكيد بشأن جاهزية المحطات فنيًا للعمل بدون أعطال وضمان توفر صهاريج نقل الوقود اللازمة لاستيفاء حاجة جميع العملاء والمحطات، وتكثيف التوعية حول الإجراءات الوقائية للعاملين حول (كوفيد 19)، مشيرةً إلى أنّ الشركة مهتمة ومتواصلة مع وزارة التجارة والصناعة على أعلى مستوى وتثمّن لقاء معالي الدكتور الوزير وسعادة الوكيل مع الشركات العاملة في تسويق المنتجات النفطية لتوضيح إجراءات وتوصيات اللجنة العليا والاستماع لجميع المقترحات وتذليل الصعاب والعقبات من خلال توفير تصاريح لصهاريج نقل الوقود والتنسيق حول أوقات عمل المحطات.
من جانب آخر، قالت شركة المها لتسويق المنتجات النفطية بأنّه تم استخراج تصاريح مرور الشاحنات بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة لضمان توفر الوقود ووصوله للمحافظات.