انطلاق السلسلة التعريفية بقوانين الدراجات الهوائية “دراجة الطريق”

انطلقت الاثنين السلسلة التعريفية بقوانين الدراجات الهوائية تحت شعار “دراجة الطريق” والتي ينظمها الاتحاد العماني للدراجات الهوائية وذلك ضمن الاتصال المرئي وهي أول فعالية للاتحاد بعد إشهاره رسميا قبل يومين من قبل وزارة الشؤون الرياضية، ويحاضر في الدورة حكم النخبة الوطني سلطان بن حمد بن سليمان الرواحي عضو مجلس إدارة الاتحاد والحاصل على اعتماد الاتحاد الدولي كحكم نخبة بدراجة الطريق والدراجة الجبلية، وهو أيضًا لاعب سابق بمنتخب الناشئين والشباب، وبمشاركة 150 مشاركا، وتستمر السلسلة لمدة 3 أيام.

إعداد قاعدة للحكام

وحول انطلاق السلسلة التعريفية بقوانين الدراجات الهوائية قال أمين السر العام للاتحاد العماني للدراجات الهوائية أسجاق البلوشي: نهدف من إقامة هذه السلسلة إلى التثقيف عن قوانين الداجات الهوائية بشكل عام ودراجة الطريق بشكل خاص لإعداد قاعدة مستقبلية لحكام وطنيين لإدارة وتنظيم البطولات المحلية وغيرها، وكذلك تأهيل الكوادر الفنية العمانية والتعريف بدور الاتحاد العماني في نشر رياضة الدراجات.
وتابع أمين السر العام للاتحاد العماني للدراجات الهوائية حديثه بالقول: الإقبال على التسجيل بالبرنامج كان جيدًا وأثلج الصدر ودل على اهتمام أعداد كبيرة برياضة الدراجات وممارستها، وهذه السلسلة ما هي إلا بداية الطريق بالاتحاد لتأسيس قاعدة من الممارسين الملمين بالقوانين وتفاصيله كما أنها نواة لاكتشاف المواهب في التحكيم، وقد شهد اليوم الأول من البرنامج تفاعلا كبيرا من قبل المشاركين في إثراء البرنامج بحواراتهم وأسئلتهم التي تبين فعلا مدى الدراية بهذه الرياضة، ونتمنى أن تكون هذه السلسة مفيدة وتأتي بنتائج تفيد وتثري رياضة الدراجات بالسلطنة، وبلا شك أن هذه هي السلسلة هي الأولى وسيتم تنظيم سلسلة أخرى عن الدراجات الجبلية وستساعد على تحديد الميول لدى المشاركين ومن ثم نختتمها بدورات تحكيم بشهادات معتمدة، كما أن هناك دورة تدريب في التدريب الرياضي للمهتمين برياضة الدراجات.

تجاوب إيجابي

من جانبه قال المحاضر سلطان الرواحي: كان هناك تجاوب رائع من المشاركين وتفاعل إيجابي في اليوم الأول من السلسلة وهذا يدل على وجود قاعدة كبيرة من الممارسين والمهتمين برياضة الدراجات وهذا يبشر بمستقبل زاهر لهذه اللعبة، حيث حاولنا أن نقدم المعلومات بقالب يسهل وصوله للمشاركين بدون تعقيد حيث إن قوانين الدراجات الهوائية بها تفاصيل كثيرة، ومن خلال الأسئلة التي تم طرحها من المشاركين فقد دلت على الإلمام الكبير للمشاركين بقوانين رياضة الدراجات.

التعريف بقوانين اللعبة

أما المشارك سلطان الهنائي فقال: البرنامج يعد بداية أو سلمًا أو خطوة لدخول عالم الدراجات الهوائية حيث بيّن المحاضر وبأسلوب أكاديمي تمكنه من المعلومة وتوصيلها بشكل سلس يضمن لمتلقيها استيعابها والاستفادة منها.
وركز البرنامج على القوانين والأنظمة التي تنظم اللعبة وتضمن تنافسا شريفا فيها التي تشمل الدراجات وأنواعها والسباقات وأنواعها ومعدات الدراجات القانونية وهو الأمر الذي يجب على كل دراج أن يكون ملما به.
كذلك أوضح البرنامج الجهات المسؤولة عن اللعبة عالميًا ومحليًا من مسؤولين ومنظمين وحكام كل في مجال اختصاصه وعمله في كافة التخصصات والفئات التي تندرج تحت الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية.
المشارك الآخر في السلسلة علي الخروصي هو الآخر قال: على مدى أكثر من ساعة ونصف الساعة حضرت اليوم الأول من السلسلة التعريفية بقوانين الدراجات الهوائية تحت شعار “دراجة الطريق”، حيث قدم حكم النخبة الدولي سلطان الرواحي الكثير من المعلومات، حيث تطرق إلى بعض المفاهيم والمصطلحات التي تهم الدراج والمدرب والحكم والمنظم للسباقات حسب لائحة الاتحاد الدولي للدراجات، كما تطرق إلى الحديث عن أنواع بطاقات العضوية للدراج حسب الفئات العمرية والجنس، بالإضافة إلى أنواع السباقات واشتراطات كل سباق حسب اللائحة، والمواصفات الفنية في دراجة السباق وكيفية فحصها والتأكد من مطابقتها للمواصفات الفنية للاتحاد، كما عرض لنا مقطع فيديو يوضح فحص الدراجات لكشف المنشطات الآلية التي قد تضاف للدراجة عن طريق جهاز لوحي يكشف المجال المغناطيسي الذي يولّده المحرك، وقد استفدنا كثيرا من اليوم الأول من السلسلة.