الأرباح الصناعية في الصين تسير بوتيرة متسارعة مع تخفيف قيود (كوفيد_19)

بكين، (د ب أ): أظهرت بيانات مكتب الإحصاء الوطني الصيني الصادرة الاثنين ارتفاع الأرباح الصناعية في الصين خلال يونيو الماضي بقوة، مع تخفيف القيود المفروضة لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-) في الصين، مما أدى إلى تحسن نشاط قطاع التصنيع.
وذكر مكتب الإحصاء أن الأرباح الصناعية ارتفعت خلال الشهر الماضي بنسبة 5ر11 في المائة مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، بعد ارتفاعها بنسبة 6 في المائة خلال الشهر السابق.
وارتفعت أرباح قطاع صناعة الصلب بنسبة 3ر35 في المائة في حين ارتفعت أرباح صناعة المعادن غير الحديدية بنسبة 1ر24 في المائة خلال الشهر الماضي.
في الوقت نفسه قال مكتب الإحصاء: إن الغموض يحيط باستمرارية الأرباح الصناعية في ظل الظروف الحالية.
وسجل إجمالي الأرباح الصناعية في الصين خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي تراجعا بنسبة 8ر12 في المائة عن الفترة نفسها من العام الماضي.
وقالت إيريس بانج المحللة الاقتصادية في بنك آي.إن.جي إن تراجع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستحد وتخفيف القيود المرتبطة بالجائحة كانت تطورات إيجابية بالنسبة للطلب المحلي وبالنسبة لنشاط قطاع التصنيع في الصين.
كما ساعد التعافي من تداعيات جائحة كورونا في مناطق من العالم، في تحسن إنتاج وربحية التصنيع في الصين خلال يونيو الماضي بحسب المحللة الاقتصادية.