وادي ضم بعبري متنفس طبيعي للزائرين والسياح يمتاز بجريان المياه طوال العام

الأهالي يطالبون بالسماح بإقامة مشاريع سياحية وعمل أماكن جلوس خاصة للعائلات

وزارة البلديات قامت بإنشاء سد التخزين السطحي بالوادي يصل ارتفاعه حوالي 8 أمتار

ـ يعتبر أحد الأودية الرئيسية لوادي العين ويبعد عن مركز مدينة عبري حوالي 75 كم

ـ يحوي رسومات وكتابات تاريخية مدونة على نقوش حجرية

ـ يتميز بأحواض مائية والحجارة الصخرية الملساء ويوجد به كهف صغير يستخدم للتخييم

عبري ـ سعد الشندودي
تشتهر ولاية عبري بالعديد من الأودية ومنها وادي ضم الذي يمتاز بكثرة ووفره مياهه على مدار العام ويقصده السياح من كل حدب وصوب من داخل وخارج السلطنة وتنبع مياه الوادي من جبل شمس وجبل السراه ويمتاز الوادي بانخفاض درجة الحرارة خلال فصل الصيف وعند نزول الأمطار يتشكل بالقرب من الوادي شلال مائي في قمة الروعة والجمال الرباني الأخاذ .كيفية الوصول للوادي

وادي ضم يبعد عن مركز مدينة عبري حوالي 75 كيلومتراً والشخص الراغب بزيارته عليه أن يسلك طريق عبري / جبرين المزدوج وعندما يصل إلى بلدة كبارة ينعطف بسيارته إلى جهة اليمين ويسلك الطريق ويعبر بسيارته من أسفل النفق ببلدة كبارة ويتجه إلى بلدة العملاء والعبلة وبعدها يسلك الطريق لحوالي 36 كيلو مترا وسيصل إلى وادي ضم الطبيعي الذي يشكل لوحة طبيعة رائعة تسر الخاطر وتبهج النفس الإنسانية.
يعتبر وادي ضم من الأودية المشهورة والعريقة بولاية عبري منذ القدم وهو يقع أسفل جبل شمس من الجهة الغربية ويعتبر الوادي المصدر الرئيسي لوادي العين حيث ينحدر من الجزء الغربي لسلسلة الحجر مما يكسبه الخصوبة الدائمة والجريان المستمر طوال العام.
وادي ضم بعبري تحيط به الجبال الشاهقة الارتفاع من كل جانب وتصل درجة الحرارة بالوادي حوالي 38 درجة مئوية في فصل الصيف وعندما تسقط الأمطار تصل درجة الحرارة بالوادي إلى حوالي 25 درجة مئوية وفي حين درجة الحرارة بمركز مدينة عبري تصل إلى حوالي 45 درجة مئوية ، وكذلك تحيط على ضفاف الوادي الأشجار الوارفة الظلال كأشجار السدر والسمر والغاف والنخيل الباسقات التي ترتوي من فلج عين ضم الذي يقع محاذياً للوادي والتي تنبع من داخل كهف والناظر للفلج يتبادر إلى ذهنه للوهلة الأولى على انه فلج غيلي ولكنه في الحقيقة ليس كذلك بل هو فلج داودي ، وكذلك يتميز الوادي بوجود العديد من البرك المائية التي تكتسي باللون الأزرق كلون السماء وذلك بسبب عمق البرك المائية وهذا يساعد الأشخاص الذي يجيدون السباحة ممارسة رياضة الغوص والسباحة في البرك المائية بالوادي .

الشلالات المائية


تكون شلال مائي بوادي ضم


كما يعتبر وادي ضم بعبري فرصة وفسحة للاستجمام وذلك لمحبي وعشاق الطبيعة البكر والعيش في أحضان الطبيعة بعيداً عن ضجيج وصخب المدينة العصرية وذلك بسبب وجود المياه العذبة التي تجري بن جنبات الوادي والنخيل الباسقات والشلالات المائية التي تنساب من السد بوسط الوادي ليرجع الشخص من الوادي صافي الذهن متقد الفكر والعزيمة والنشاط.
وقد قامت وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه بإنشاء سد التخزين السطحي بوادي ضم ويصل ارتفاع السد حوالي 8 أمتار وذلك بسعة 7000 متر مكعب والسد ساعد على تخزين المياه الجوفية بوادي ضم وتتشكل من خلال بحيرة السد شلال مائي يتدفق لعدة أيام مما يضفي على الوادي سحراً طبيعياً ورائعاً يبهج ويفرح السائحين والزائرين للوادي .وجود الكهوف وبوادي ضم التقينا مع مجموعة من الأهالي القاطنين بوادي ضم

محمد الهنائي

فيقول محمد بن علي الهنائي : أن وادي ضم بولاية عبري يعتبر الأماكن الجميلة بالسلطنة وهو يجمع بين المناظر الطبيعية الخلابة وهو مكان مثالي لممارسة رياضة الهايكنج وممارسة مغامرة تسلق الجبال .
ويضيف قائلاً : إن وادي ضم يتميز بجريان المياه طوال العام ، وذلك نظراً لوجود عين الفلج والتي تغذي الوادي والبرك المائية ، وذلك على امتداد أكثر من 2 كم مشكلة سلسلة من البرك والشلالات المائية الرائعة، بالإضافة إلى وجود العديد من الكهوف على جنبات الوادي ، وكذلك توجد بالوادي رسومات حجرية وكتابات تاريخية يعود تاريخ بعضها إلى 460 سنة هجرية حسب ما هو مدون بتلك النقوش.

مزار سياحي

ويستتبع قائلاً : إن بلدة ضم بولاية عبري تزخر بالعديد من المعالم التاريخية والبيوت الأثرية كالحصن والبيوت الطينية المتعددة الطوابق والجامع جعلت منها مزاراً سياحياً مميزاً ، وكذلك الذي يميز وادي ضم ( شلال فلج ضم ) القريب من السد ويتشكل الشلال وقت هطول الأمطار والسر من ورائه هو السد الحجري والذي بني قبل 80 سنه تقريباً .
وعن مدى إقبال الأهالي والسياح على وادي ضم يقول : إن وادي ضم يعتبر متنفس طبيعي لأهالي محافظة الظاهرة وللسياح من داخل وخارج السلطنة ، بل أن الوادي يعتبر جاذباً للسياح وخاصة بعد تداول مقاطع وصور جميلة عن الوادي وذلك عبر وسائل التواصل الاجتماعي ، وكذلك قامت بعض الشركات السياحية بالترويج للوادي وأصبح نقطة مهمة للتخييم وارتبط الوادي بما حوله من معالم سياحية بجبل شمس.

عمل مظلات بالوادي

ويضيف قائلاً : أن وادي ضم بولاية عبري يحتاج خلال الفترة القادمة إلى بعض الإجراءات كعمل المظلات وأماكن خاصه للشوي ودورات المياه وعمل نظافة يومية من قبل البلدية ، والتنسيق مع الشركات السياحية التي تستقدم السياح من خارج السلطنة والتنسيق مع بعض الأهالي لتجهيز وجبات شعبية للسياح الزائرين للوادي ، وكذلك نناشد وزارة السياحة بتشجيع مشاريع الشباب وعدم ربط جهات أخرى بما يتعلق بالسياحة واستثناء بعض المشاريع السياحية بوادي ضم من الاشتراطات المتعلقة بالمساحة وذلك نظراً لمحدودية الأراضي بوادي ضم .
وعن اقتراحاته لتطوير وادي ضم يقول : إننا نطالب الجهات المعنية بأهمية السماح للأهالي بوادي ضم بإقامة بعض المشاريع السياحية البسيطة بالقرب من الوادي كعمل أماكن جلوس خاصة للعائلات واستغلال المزارع القريبة من السد على أن يتم تأجيرها بأسعار رمزية والتنسيق مع وزارة الزرعة والثروة السمكية بخصوص المزارع وخاصة أن الكثير من السياح يستغلون المزارع ويجلسون فيها بدون أذن من الأهالي .

جهود الأهالي

ويختتم الهنائي حديثة قائلاً : إن أهالي وادي ضم بولاية عبري قاموا بجهود من أجل تنشيط الحركة السياحية بالوادي ونذكر منها على سبيل المثال لا الحصر تقديم خدمات إرشادية مجانية للسياح ومرافقتهم إلى المواقع ، وعمل حملات نظافة للوادي وذلك بالتعاون مع شباب فريق ضم الرياضي ، وتقديم خدمات لوجستية وعمليات إنقاذ لكثير من حالات الغرق ، وتثبيت لوائح إرشادية وطوق نجاه في عدة مواقع بالوادي ، وتركيب كابلات عبور للكهوف الموجودة بأعلى الوادي وذلك بالتعاون مع احد فرق المغامرات بالسلطنة ، وتقديم المأوى للسياح إذا طلبوا الضيافة من الأهالي ، وتنظيم فعاليات رياضية سياحيه كالمسير الجبلي بالإضافة إلى تقديم التسهيلات للسياح بالجلوس في المزارع الخاصة للأهالي وخاصة عند ازدحام الوادي بالسياح.

عمل مقهى واستراحة

 

يوسف الهنائي

وأما يوسف بن علي الهنائي فيقول : إن وادي ضم يقع بولاية عبري بمحافظة الظاهرة يعتبر أحد الأودية الرئيسية لوادي العين ويبعد عن مركز مدينة عبري حوالي 75 كم، ويعد من اجمل المزارات السياحية بالمحافظة.
ويضيف قائلاً : وادي ضم بعبري يتميز بوجود أحواض مائية والحجارة الصخرية الملساء ويوجد به كهف صغير ويتخذونه السياح موقع للتخييم والاستراحة بداخله ويوجد به كذلك شلالات مائية صغيرة وبرك مائية للسباحة والاستحمام.
ويستتبع قائلاً : أنه يوجد إقبال كبير على وادي ضم من قبل السياح سواء المواطنين أو الأجانب ويقصده الكثير من السياح للاطلاع على طبيعته الخلابة والمغامرة فيه وخاصة أيام تواجد المياه بداخله .
ويختتم الهنائي حديثة قائلا : إن وادي ضم أصبح بحاجة إلى بعض اللمسات من قبل الجهات المختصة وإنشاء مصلى ذات طابع تراثي ودورات مياه ومقهى واستراحات وبعض اللمسات التي تعطي جمالية للموقع وتمهيد طريق للمشاة للوصول إلى أبعد موقع والاطلاع على جماليات الوادي الطبيعية ، ولذا أقترح تطوير الموقع من قبل شركة مستثمرة وجعله قبلة سياحية لمحافظة الظاهرة وتطويره بجميع المرافق السياحية كموقع للتخييم والصلاة ومواقع للمغامرات ولمحبي تسلق الجبال وكذلك لمحبي السباحة. تابع موضوع من عبري صور لوادي ضم بعبري