ندوة علوم الإبل تستعرض طرق التربية والسلالات والجينات

مسقط/ تنطلق الاثنين المقبل أعمال الندوة العلمية الثانية لعلوم الإبل، لتسليط الضوء على صحة الإبل وأمراضها والمستحضرات البيطرية واستخداماتها بالإضافة إلى تغذية الإبل وتربيتها والسلالات والجينات. وذلك بتنظيم من وزارة الزراعة والثروة السمكية. وتستهدف الندوة مربي وملاك الإبل والمتخصصين، وتهدف إلى جذب عدد من العلماء والمتخصصين لمناقشة أمور الإبل لتحفيز الاهتمام بها، وترويج إسهامات العلماء في تطوير قطاع الإبل والمساهمة في نشر البحث العلمي وتأسيس القواعد والأسس في مجال تعليم وتدريب قطاع الإبل والتعريف بالنواحي الصحية والعناية بالإبل وأيضا تحفيز التعاون والتنسيق بين مختلف الجهات والمؤسسات المهتمة ببحوث الإبل.
وتنعقد الندوة في الواقع الافتراضي وسيطرح فيها ١٤ ورقة عمل من متخصصين من داخل السلطنة والخليج ودول العالم بتنظيم من وزارة الزراعة والثروة السمكية ومجلة عالم الهجن وبالتعاون مع دائرة ميدان البشاير للهجن العربية والجمعية الدولية لعلوم الإبل بالإضافة إلى شراكة مع عدد من المؤسسات الحكومية والخاصة المهتمة بمجال الإبل بالإضافة إلى المشاركين بأوراق عمل من الوزارة والجمعية الدولية لعلوم الإبل وجامعة الشرقية والخدمات البيطرية بشؤون البلاط السلطاني ومؤسسة أبوعلي المدني. وستستمر الندوة ليوم واحد مقسم إلى فترتين صباحية مخصصة لملاك ومربي الإبل باللغة العربية والفترة المسائية ستكون للمتخصصين.