تعليمية ظفار تكرم الطلبة المجيدين في التحصيل الدراسي

صلالة – عامر الرواس
كرمت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار بعد ظهور نتائج نهاية العام الدراسي 2019/2020 أوائل الطلبة المجيدين في التحصيل الدراسي على مستوى مدارس المحافظة وذلك وفقا للتدابير الوقائية المتخذة للحد من انتشار وباء فيروس كورونا. وقال الشيخ الدكتور الوليد بن سعيد بن سنان الهنائي مدير عام المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار: إن هذا التكريم أتى انطلاقا من اعتزازنا بإنجاز أبنائنا وبناتنا الطلاب والطالبات، واستمرارا كذلك لسلسلة الجهود التي بُذلت على مدى الأعوام الماضية في هذا الإطار لتشجيع فئة المجيدين. وتقدم الدكتور المدير العام بخالص التهنئة لأبنائه الطلبة على إجادتهم العلمية في التحصيل الدراسي للعام الدراسي 2019/2020 كما توجه بالشكر والامتنان إلى جميع حاملي رسالة العلم في هذا البلد المعطاء، معبراً بالقول: كنتم مصدر الإلهام والنّجاح والارتقاء، وخير معين لهم في مسيرتهم، والأمل المعطاء والرمز في العطاء، وأضاف الهنائي قائلاً: إنها فرصةٌ لتهنئة جميع أبنائنا الطلبة الذين بذلوا قصارى جهدهم وحققوا مراكز متقدمة على مستوى مدارسهم ولم تسنح لهم فرصة التكريم لهذا العام، للظروف الاستثنائية التي نمر بها، والشكر موصول للآباء والأمهات وكل من ساهم في هذا الإنجاز. من جانبه قال محمد بن عقيل الكاف مدير دائرة التقويم التربوي: إن تكريم المرء يعزز القدرات وينميها للوصول بها إلى أعلى رتب الطموح والغايات، ومن هذا المنطلق فقد آلت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار سنويا أن يكون لها السبق في تكريم وتعزيز نخبة الصفوة من أبنائنا الطلبة في التحصيل الدراسي، وتزامناً مع ما يمر به العالم أجمع جراء انتشار فيروس كورونا كوفيد 19وتطبيقاً للإجراءات الاحترازية فإن المديرية ارتأت هذا العام تكريم الطلبة المجيدين والحاصلين على المركز الأول فقط أو الأول مكرر في الصفوف من (5-11) والمراكز الثلاثة الأولى لطلبة دبلوم التعليم العام على فئة الذكور وفئة الإناث، وقد تم وضع آلية للتكريم تمثلت في إيصال هدية للطلبة المكرمين مع رسالة شكر مقدمة من المديرية وباقة ورد إلى موقع سكن الطالب المكرم، حيث تم تغطية الحدث إعلامياً لتوثيق هذه المناسبة وإبرازها بكل تفاصيلها ويحقق لها الأهداف المرجوة، وذلك بالتعاون مع شركة مختصة في مجال تقديم الهدايا وهي “شركة لابيل”. وبهذه المناسبة تُقدم دائرة التقويم التربوي أسمى آيات التهاني والتبريكات للطلبة وأُسرهم ومدارسهم، متمنين لهم مزيدا من الإجادة والتفوق والعطاء، للوصول بهم إلى تحقيق الغايات وبلوغ درجات الرفعة لهذا الوطن المعطاء. الجدير بالذكر أن عدد الطلبة المكرمين في هذا العام بلغ (17) طالبا وطالبة حسب الترتيب التالي: فعلى مستوى دبلوم التعليم العام فئة البنين الطالب محمود محمد طه السرسي من مدرسة المعارف الخاصة والحاصل على المركز الأول بنسبة (100%) يليه كل من الطالب محمد بن أحمد عبدالله العجيلي من المدرسة السعيدية بصلالة ( 98.44%) والطالب عبدالله بن محمد عبدالله اليافعي من المدرسة السعيدية بصلالة ( 98%) والطالب عقيل بن أحمد سالم آل ابراهيم من مدرسة الأنوار الحديثة الخاصة (97.89%). وعلى مستوى دبلوم التعليم العام فئة الإناث الطالبة نور بنت سالم محمد الكثيري من مدرسة غدو للتعليم الأساسي والحاصلة على المركز الأول بنسبة (99.67%) ثم الطالبة حمده بنت سالم بخيت العوائد من مدرسة جيلوب للتعليم الأساسي بنات (99.22%) والطالبة نور بنت مسلم عامر المعشني من مدرسة مدينة الحق للتعليم الأساسي (99.22%) الثاني مكرر. والطالبة ابتهال بنت سيف ناصر السالمية من مدرسة السعادة للتعليم الأساسي للبنات (99.11%) أما قائمة الطلبة الأوائل على مستوى المحافظة للصفوف من (5-11) فشملت كل من الطالب خالد بن سعيد علي ركب الهلالي من مدرسة حطين للتعليم الأساسي للبنين الأول عن فئة الصف الخامس والطالبة فاطمة بنت سعيد محمد رواس من مدرسة أم سليم الأنصارية للتعليم الأساسي والحاصلة على المركز الأول فئة الصف السادس والطالبة نور بنت أحمد مسلم كشوب من مدرسة وادي عين للتعليم الأساسي وحصلت على المركز الأول فئة الصف السابع. وكل من الطالبة إيثار بنت خالد سالم المعلم من مدرسة منبع الحكمة للتعليم الأساسي والطالب عبدالله بن نعمان بن محفوظ عتيق من مدرسة خالد بن الوليد للتعليم الأساسي للبنين المركز الأول لفئة الصف الثامن. وكل من الطالبة أروى بنت أحمد سعيد جعبوب من مدرسة المروج للتعليم الأساسي للبنات والطالبة نداء بنت عامر منصور الرواس من مدرسة الراية للتعليم الأساسي للبنات المركز الأول فئة الصف التاسع والطالب سعيد بن محمد سعيد صفرار من مدرسة زيك للتعليم الأساسي للبنين الحاصل على المركز الأول فئة الصف العاشر بالإضافة إلى الطالبة عائشة بنت عبدالله يوسف اليافعي من مدرسة خولة بنت الحكيم للتعليم الأساسي للبنات والحاصلة على المركز الأول وذلك عن فئة الصف الحادي عشر.