الخليلي يدعو إلى الالتزام للحد من انتشار «كورونا»

لا تستأسروا للعاطفة فتكسروا الحواجز
دعا سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة الناس إلى الالتزام بالنظام وترك الفوضى في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19). وقال في رسالة له نشرت في الحساب الرسمي على «تويتر»: أدعو الناس جميعا أن يلتزموا النظام وأن يتركوا الفوضى، وأن يحرصوا على سلامة أنفسهم وسلامة أسرهم ومجتمعاتهم وسلامة الناس جميعاً من هذا الخطر الداهم، وألا يستأسروا للعاطفة فيكسروا الحواجز، ويخرجوا عن النظام، بل عليهم جميعا أن يتعاونوا على سلامة الكل من الأخطار، فإن يد الله مع الجماعة، وبتعاونهم هذا سوف يتحقق لهم من الخير ما لم يكن في الحسبان، والله من وراء القصد، وهو حسبنا ونعم الوكيل. ودعا الله سبحانه تعالى أن يرفع عنا جميعا كل بلاء، وأن يصرف عنا وعنهم كل ضراء، وأن يكشف عنا وعنهم كل كرب، ويكفينا وإياهم كل بلية ورزية، وأن يعيد إلينا جميعا الصحة والأمن، والسلامة والاستقرار، وأن يعيدنا إلى بيوته منيبين خاشعين مخبتين، نواصل الليل بالنهار في عبادته وذكره وشكره، وأن يعيدنا إلى أعمالنا سالمين غانمين، فهو تعالى حسبنا ونعم الوكيل، وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.