اختبار الشارة الدولية لحكام السلطنة في كرة الطاولة

أدى عدد من حكام الدرجة الأولى لكرة الطاولة السبت، الاختبار الدولي للحصول على الشارة الدولية وذلك عبر الاتصال المرئي ، حيث يأتي تأدية الحكام لهذا الامتحان الدولي ضمن اهتمامات اللجنة العمانية لكرة الطاولة بتطوير وتأهيل الكفاءات التحكيمية المحلية ومنحهم الفرصة الكاملة لنيل الشارة الدولية ومن ثم التحكيم بشكل أكبر للمباريات ذات المستويات العالية وعلى مستوى البطولات الإقليمية والدولية.
وقامت لجنة الحكام وللمرة الأولى بتنظيم الاختبار المخصص للشارة الدولية عن بعد عبر برنامج “زووم” وذلك نظرا للظروف الاستثنائية التي تمر بها السلطنة ومختلف دول العالم بسبب تفشي انتشار جائحة فيروس كوفيد19، كما سبقت موعدَ الاختبار الدولي، إقامة العديد من الحلقات والورش التي تم تنظيمها أيضا عن بعد وباستخدام وسائل التقنية الحديثة، حيث شارك فيها عدد من الخبراء في مجال تحكيم كرة الطاولة من الدول العربية والإحنية، وتضمنت الورش عددا من المحاور المتنوعة ومنها مراجعة عامة في القانون والتغييرات الجديدة في بعض فصول القانون إلى جانب تقديم شرح مفصل عن كيفية الامتحان خصوصا بأنه تم ولأول مرة عبر المنصات التقنية الحديثة.
وقال محمد بن حميد الجساسي رئيس لجنة الحكام عن الاختبار الدولي: التحكيم يعد ركيزة أساسية من منظومة لعبة كرة الطاولة، حيث نعمل على تطوير مختلف الجوانب والمهارات الفنية لحكام اللعبة ورفدهم بكافة المتغيرات والمستجدات الحاصلة في قانون اللعبة، كما أن زيادة عدد الحكام الدوليين بالسلطنة يعد أمرا مهما بالنسبة لنا، حيث نسعى إلى أن يكون لدينا مجموعة كبيرة من الحكام الدوليين المؤهلين، خصوصا بأن اللجنة ستنظم العديد من البطولات الدولية والإقليمية في المرحلة القادمة والتي تتطلب وجود عدد جيد من الحكام الدوليين، إلى جانب تجهيز حكامنا وإعطائهم الفرصة الكاملة للتحكيم في المباريات المصيرية في البطولات الدولية خارج السلطنة”، واختتم الجساسي حديثه بالتوفيق لجميع الحكام الذين تقدموا لتأدية الاختبار الدولي متمنيا لهم اجتياز الامتحان ونيل الشارة الدولية عن قريب. يشار إلى أن الحكام الذين قاموا بتأدية الاختبار الدولي هم: فهد بن سعيد الفارسي وبثينة بنت خميس الغافري وخالد بن سعيد العلوي وأحمد بن مسعود الأبروي وخميس بن طالب الحمراشدي وفاطمة بنت طالب الهدابي وأيمن بن سالم الجهضمي وسليمان بن أحمد الحاتمي.