إلغاء لقاءي باريس ويوجين للدوري الماسي للقوى

باريس (أ ف ب) – أعلن منظمو الدوري الماسي لألعاب القوى والاتحاد الفرنسي للعبة عن إلغاء لقاءي يوجين في الولايات المتحدة وباريس، بسبب تبعات تفشي فيروس كورونا المستجد. وكان من المفترض أن ينطلق الدوري الماسي في 17 أبريل من الدوحة، لكن “كوفيد-19” حال دون ذلك، ليصبح لقاء موناكو في 14 أغسطس الاول على الروزنامة المعدلة.
وأعلن الاتحاد الفرنسي لألعاب القوى أن لقاء باريس الذي أرجئ بداية الى السادس من سبتمبر بعد أن كان مقررا في أبريل، ألغي بالكامل.
وجاء في البيان “نظرا للقيود الصحية التي لا تزال سارية حاليا، وبالنظر إلى عدم اليقين بشأن ظروف التنظيم في سبتمبر، قرر الاتحاد الفرنسي لألعاب القوى في النهاية إلغاء لقاء باريس”.
وتابع “عدم اليقين بشأن تواجد رياضيين من جميع أنحاء العالم في رياضة عالمية مثل ألعاب القوى، هي واحدة من المشاكل العديدة التي تم تحديدها”.
أما لقاء يوجين في ولاية اوريغون الاميركية، والمعروف باسم “بريفونتاين كلاسيك” والذي كان مقررا في الرابع من اكتوبر، فقد ألغي بدوره بسبب القيود الصحية المفروضة من سلطات الولاية.
وجاء في بيان منظمي الدوري الماسي “ولاية أوريغون تمنع كل التجمعات، بما فيها الرياضية، أقله حتى نهاية سبتمبر. هذا الحظر، الى جانب القيود طويلة المدى المتوقعة على السفر الدولي، تجعل من المستحيل اقامة اللقاء الدولي في الرابع من اكتوبر”.
وتستضيف يوجين بطولة العالم في ألعاب القوى التي أرجئت من عام 2021 الى 2022، على خلفية إرجاء أولمبياد طوكيو 2020 الى العام المقبل بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد. وألغيت حتى الآن اربعة لقاءات في الدوري الماسي 2020، حيث انضم باريس ويوجين الى لقاءي الرباط (31 مايو) ولندن (الرابع من يوليو).