كلوب: لعبنا أفضل مباراة هجوم ضاغط

لندن (أ ف ب): عبر مدرب ليفربول يورجن كلوب، عن فخره بالعرض الرائع الذي قدمه لاعبوه، في الفوز على كريستال بالاس (4-0) ضمن الجولة الحادية والثلاثين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. ولم يفسح ليفربول المجال أبدا أمام ضيفه بالاس، وقدم كرة هجومية ممتعة، رغم إنها كانت المباراة الأولى لليفربول على ملعبه “أنفيلد” من دون جمهور بعد استئناف المسابقة.
وبات ليفربول على بعد خطوة واحدة من إحراز لقب الدوري للمرة الأولى منذ العام 1990، ويمكنه أيضا ضمان إحراز اللقب في حال فشل مطارده مانشستر سيتي في الفوز مساء غدٍ الخميس على تشيلسي ضمن الجولة ذاتها. وقال كلوب في تصريحات لشبكة “سكاي سبورتس” عقب انتهاء اللقاء: “تخيل لو كان هذا الملعب مليئا وتمكن الناس من مشاهدتها مباشرة، لا أعتقد أن المباراة ستكون أفضل لأن الشبان لعبوا وكأن الجميع موجود على المدرجات”.
وأضاف: “الأجواء على أرض الملعب كانت مذهلة، قبل الاستئناف قلت إنني أود مشاهدة أفضل مباريات على الإطلاق خلف أبواب مغلقة، لأنني آمل أن لا أشاهدها مجددا، كانت هذه أفضل مباراة هجوم ضاغط أشاهدها على الإطلاق، لم يغير بالاس من طريقة تعامله مع اللقاء لكننا شعرنا بالحرية”. وتابع: “الشبان في حالة جيدة ومزاج جيد، وكان مهما بالنسبة إلينا الليلة أن نثبت لجماهيرنا أننا ما زلنا هنا ولا نريد الانتظار”. وعند سؤاله حول رأيه في تصريحات مدرب مانشستر سيتي جوسيب جوارديولا التي قال فيها إنه يريد إجراء تبديلات في تشكيلته أمام تشيلسي، أجاب كلوب: “إنه فريق رائع، يجب على بيب المقامرة، وكرة القدم التي يلعبونها لا تصدق، نحن مختلفون ويجب أن نكون كذلك، لكننا جيدون أيضا، إنهما طريقتان للعب كرة القدم وأنا معجب بالطريقتين”.