الزراعة تتابع أسباب حالات نفوق الإبل بصحار

تابعت وزارة الزراعة والثروة السمكية حدوث بعض حالات النفوق في أحد قطعان الإبل بولاية صحار، حيث تم تشكيل فريق مكون من المختصين بدائرة الصحة الحيوانية والمختبر المركزي للصحة الحيوانية والمديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية بمحافظتي شمال وجنوب الباطنة، حيث قام الفريق بعمل زيارتين ميدانيتين بهدف تفقد الوضع الصحي للقطيع ومعرفة مسببات النفوق والعوامل التي ساهمت في ذلك.
كما قام الفريق بمتابعة التاريخ المرضي لظهور الحالات وطريقة تطورها والعلاجات التي تم استخدامها والإجراءات الوقائية المتبعة، كما تم تشريح بعض الحيوانات النافقة لتحديد أسباب النفوق. بالإضافة إلى توعية المربين بأهمية تواصل مربي الإبل مع العيادات البيطرية في حالة ملاحظة أي أعراض مرضية على الحيوان، واتباع تعليمات الأطباء البيطريين حول الاستخدام الأمثل للأدوية البيطرية، وعزل الحيوانات المريضة عن السليمة، وشراء الأعلاف من مصادر موثوقة ومعروفة مع مراعاة الاحتياجات الغذائية لكل فئة من الحيوانات وذلك حسب العمر والحالة الفسيولوجية، وتجنب استخدام الأعلاف الخضراء التي تم تسميدها باليوريا.