إسناد الأجزاء الثلاثة المتبقية من مشروع ازدواجية طريق أدم ـ هيماء ـ ثمريت

  • استكمالا لمشروع أطول طريق مزدوج في السلطنة
أعلن عن إسناد الأجزاء الثلاثة المتبقية من مشروع ازدواجية طريق أدم ـ هيماء ـ ثمريت بدءاً من ولاية هيماء وحتى ولاية ثمريت بطول (400) كيلومتر، وذلك في إطار الجهود التي توليها الحكومة لتعزيز منظومة النقل اللوجيستي وتنشيط الحركة الاقتصادية والسياحية والاجتماعية، ومن أجل تسهيل انسيابية الحركة المرورية للمتجهين من وإلى محافظات الداخلية والوسطى وظفار.
وسيبدأ الجزء الثالث من مشروع ازدواجية طريق أدم ـ هيماء ـ ثمريت من ولاية هيماء وينتهي بولاية مقشن بطول (132.5) كيلومتر ويتضمن إنشاء مداخل ومخارج آمنة من وإلى المناطق، إضافة إلى 16 مسربا للالتفاف، بالإضافة إلى إنشاء تقاطع في ولاية مقشن و19 موقفا جانبيا ومحطتين لأوزان الشاحنات و5 استراحات ومواقف لشرطة عمان السلطانية ومخارج للطوارئ، في حين يبدأ الجزء الرابع من ولاية مقشن مروراً بقتبيت وحتى دوكه بطول (135) كيلومترا، ويتضمن إنشاء مداخل ومخارج آمنة للدخول والخروج من وإلى المناطق و14 مسربا للالتفاف، بالإضافة إلى إنشاء 27 موقفا جانبيا و3 استراحات ومواقف لشرطة عمان السلطانية ومخارج للطوارئ. أما الجزء الخامس فإنه يبدأ من دوكه وينتهي بولاية ثمريت بطول (132.7) كيلومتر، ويتضمن إنشاء مداخل ومخارج آمنة للدخول والخروج من وإلى المناطق و20 مسربا للالتفاف بالإضافة إلى إنشاء 16 موقفا جانبيا ومحطة لوزن الشاحنات و4 استراحات ومواقف لشرطة عمان السلطانية ومخارج للطوارئ. ويعد مشروع ازدواجية طريق أدم ـ هيماء ـ ثمريت البالغ طوله الإجمالي (717.5) كم من المشاريع الاستراتيجية الكبرى التي تنفذها الحكومة ممثلة بوزارة النقل، ويُعد المشروع شريانا رئيسياً وسريعاً يربط منابع النمو الاقتصادي والعمراني بين محافظات السلطنة ويسهم في استيعاب النمو المضطرد في حركة المرور ويدفع بقطاعات التنمية المختلفة بالسلطنة.