الثقافة والإعلام والسياحة” بالدولة” تدرس “المحتوى الثقافي العماني الرقمي” و”الحارات العمانية”

عقدت لجنة الثقافة والإعلام والسياحة بمجلس الدولة اجتماعها العاشر لدور الانعقاد السنوي الأول من الفترة السابعة، برئاسة المكرمة الدكتورة عائشة بنت حمد اللمكية رئيسة اللجنة، وبحضور المكرمين أعضاء اللجنة، وعدد من موظفي الأمانة العامة.
واستضافت اللجنة عددا من مسؤولي وزارة التراث والثقافة، في إطار دراستي اللجنة حول ” المحتوى الثقافي العماني الرقمي” و” الحارات العمانية بين الاستثمار السياحي والفن المعماري “.
واستعرضت اللجنة مع مسؤولي وزارة التراث والثقافة عدداً من جوانب الدراستين، فيما يتعلق بدراسة ” المحتوى الثقافي العماني الرقمي”، تم التطرق إلى الآلية المتبعة من قبل الوزارة لتسويق السلطنة حضاريا وثقافيا، وما تتبعه في تقديم وعرض المحتوى الثقافي، والجهود المشتركة لتوثيق وتسويق المنتج الثقافي، والتعاون القائم بين وزارة التراث والثقافة والمؤسسات الحكومية الأخرى في هذا الصدد، بالإضافة إلى التحديات التي تواجهها في تنظيم وتسويق المحتوى الثقافي ومرئياتها لتذليل تلك التحديات.
كما ناقشت اللجنة مع مسؤولي وزارة التراث والثقافة محاور دراسة “الحارات العمانية بين الاستثمار السياحي والفن المعماري” منها التشريعات والقوانين التي تشكل عائقا في ترميم الحارات، ودور وزارة التراث والثقافة في مجال الحفاظ على أصالة الحارات، والرؤية الاستثمارية المستقبلية لما بعد الترميم، بالإضافة إلى الخطط المستقبلية لتطوير الحارات.
ضم وفد وزارة التراث والثقافة سلطان بن سيف البكري مدير عام الآثار، وعيسى بن صالح الهدابي رئيس قسم المعالم التاريخية، وبدرية بنت مبارك البوسعيدية رئيسة قسم تأهيل وتطوير المواقع، ووليد بن سلطان المزيني مشرف متحف وموقع حصن سلوت الأثري، وإبراهيم بن سيف بني عرابة رئيس قسم صون التراث الثقافي غير المادي.
وفي ختام اجتماعها اطلعت اللجنة على ما استجد من موضوعات على جدول أعمالها، واتخذت بشأنها القرارات المناسبة.