هيئة “البحث العلمي” تعتمد خطتها الخمسية العاشرة وتستعرض مستجدات البرنامج البحثي لجائحة كورونا

  • تمويل 28 مشروعا بحثيا بتكلفة 280 ألف ريال
  • إنشاء مركز تميّز شبكات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء

    عقدت هيئة مجلس البحث العلمي الاثنين اجتماعها الثاني لعام 2020م عن بُعد وذلك برئاسة صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع – رئيس مجلس البحث العلمي وبحضور أصحاب المعالي والسعادة وممثلي عدد من المؤسسات الأكاديمية والخاصة أعضاء الهيئة.
    واعتمدت هيئة المجلس خلال اجتماعها الخطة الخمسية العاشرة للمجلس، التي تم التركيز عند إعدادها على التناغم بين استراتيجية البحث العلمي والتطوير 2040 مع كل من الاستراتيجية الوطنية للابتكار ورؤية عمان 2040، كما تم مناقشة مسودة الخطة التنفيذية للاستراتيجية الوطنية للبحث العلمي والتطوير 2040م.
    واستعرضت هيئة المجلس مستجدات العمل في البرنامج البحثي لجائحة كورونا (كوفيد 19)، والذي أسسه المجلس بالتعاون مع مختلف المؤسسات الأكاديمية والحكومية للتعامل مع الجائحة، وتم عبره تمويل 28 مشروعا بحثيا بتكلفة إجمالية بلغت حوالي 280 ألف ريال عماني، ومن المؤمل الانتهاء من إنجاز المشاريع البحثية بين ثلاثة إلى أثني عشر شهرا.
    كما تم خلال الاجتماع مباركة إنشاء مركز تميّز شبكات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء، الذي سيتم تمويله من قبل الهيئة العامة للتخصيص والشراكة بالتعاون مع شركة ايريكسون وعمانتل ويهدف إلى دعم الجهود الوطنية في رصد وتطوير وتوطين التقنيات الجديدة في هذه المجالات.
    واستعرض أعضاء هيئة المجلس خلال اجتماعهم التقرير السنوي للمجلس والحساب الختامي للمجلس للعام 2019م وعددا من الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الاجتماع.