الجمعية العمانية للعناية بالقرآن تبدأ الدورة الصيفية لحفظ كتاب الله

  • تقام عن بُعد وتشمل برامج صباحية ومسائية
كتب – سالم الحسيني
بدأت اليوم على فترتين صباحية ومسائية الدورة الصيفية لحفظ القرآن الكريم التي تنظمها الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم ممثلة بمركز ولاية بوشر التابع للجمعية، وصرح طاهر بن زاهر بن مسعود العزواني – مدير مركز ولاية بوشر بأن هذه الدورة القرآنية المباركة، جاءت لتحقيق الأهداف التي أنشئت من أجلها الجمعية، وهي تشتمل في الحقيقة على برامج متعددة أبرزها: دورة “الرفعة لحفظ القرآن الكريم”، ويندرج تحتها مستويات ثلاثة: مستوى لفئة الكبار رجالًا ونساءً، وهو خاص بحفظ “سورة النور”، ومستويان لفئة طلاب المدارس وطالباتها.
ومن ضمن البرامج دورة “التحرير والتوجيه في رواية حفص عن عاصم”؛ وهي دورة خاصة للمجازات في القرآن الكريم والمتقنات في أدائه، وهي أول مرة تقام على مستوى الجمعية، ومن أهدافها: معرفة أوجه التحريرات في الرواية المذكورة، وكيفية ترتيبها أداءً، ومعرفة توجيه الكلمات الخلافية عند حفص، ويقدمها الشيخ المقرئ محمود إبراهيم عبدالغني – أخصائي مدارس القرآن الكريم بوزارة الأوقاف والشؤون الدينية. كما يقيم المركز دورة أخرى يقدمها أيضًا الشيخ محمود عبدالغني في “مخارج الحروف وصفاتها”؛ وهي تعنى بإعطاء كل حرف حقه ومستحقه.
وأضاف العزواني: إن هذا البرنامج يشتمل أيضًا على دورة “الوقف والابتداء في القرآن الكريم”؛ يقدمها الشيخ المقرئ محمد حسن البهنساوي، وهي دورة مهمة لتالي القرآن الكريم؛ إذ واجب عليه معرفة الوقوف الصحيحة من الوقوف القبيحة؛ فبها يتبين المعنى المراد من الآية القرآنية، أو بها يتبين المعنى المخالف لها، مؤكدًا أن دورتي: “الوقف والابتداء، والمخارج والصفات” لا تقل أهمية عن دورة “التحرير والتوجيه”؛ إذ بجميعها يصل المتخصصون في القراءات القرآنية إلى المستوى الرفيع من الأداء القرآني. وأشار إلى أن استغلال البرامج التقنية المتاحة مهم جدًا في نشر العلم النافع؛ وعليه فإن الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم لم تنس أبدًا هذا المجال البالغ الأهمية في إقامة الدورات القرآنية واللقاءات الإيمانية، ومن بينها برنامج: “الزووم”، وبرنامج “Google meet”.  سائلين الله العلي القدير أن يوفقنا لتعلم العلوم النافعة، وأن يشرفنا بخدمة كتابه العظيم.