اليحمدي يحرز جائزة الرسم والندابية في التصوير والمعمري في الأفلام

تواصل وزارة الشؤون الرياضية ممثلة في اللجنة الرئيسية لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي في موسمها السابع 2019 / 2020م إعلان نتائج الفائزين في مجالات المسابقة وذلك عبر الاتصال المرئي ببرنامج زورم بعدما أكملت اللجنة المرحلة الثالثة والتي تكون فيها التصفيات على مستوى السلطنة عن طريق الاتصال المرئي وذلك بعد توقف الأنشطة الرياضية والشبابية جراء جائحة كورونا التي عطلت جميع ذلك وما خلفته من آثار اقتصادية وغيرها، لتواصل اللجنة استغلال التقنية الاستغلال الأمثل في إعلان النتائج واستضافة المشاركين المتنافسين للمراكز الثلاثة الأولى مع عضو لجنة التحكيم في كل مجال وذلك لإعلان النتائج ومعرفة ردة فعل المشاركين أثناء إعلان النتائج وخاصة بأن هذا الإعلان يبث مباشرة على حساب المسابقة في اليوتيوب الأمر الذي جعل البث يشاهده ما يقارب الألف مشاهد في كل يوم، وسيتواصل اليوم الأحد إعلان ما تبقى من مجالات المسابقة حيث ستكون اليوم مسابقة الشعر الشعبي.
حيث جاءت نتائج مسابقة الشعر الفصيح بفوز الشاعر حمود بن سالم السعدي من نادي الطليعة بالمركز الأول، في حين جاء المركز الثاني من نصيب الشاعرة معصومة بنت عادل العجمية من نادي السويق، أما المركز الثالث فكان من نصيب الشاعر سليمان بن أحمد الشريقي من نادي نزوى.
من تقييم مسابقة التصوير الضوئي


وأهدت المصورة ندى بنت يوسف بن خلفان الندابية المركز الأول والكأس الذهبي في مجال التصوير الضوئي لمركز أزكي الرياضي وذلك في أول مشاركة رسمية للمركز في هذا الموسم، حيث أتيحت لخمسة مراكز رياضية قي هذا الموسم المشاركة في المسابقة والمنافسة فيها، وجاء المصور عدنان بن أسعد بن عبدالله المجيني من نادي الخابورة في المركز الثاني، أما المركز الثالث فكان من نصيب المصورة جوخه بنت أحمد بن محمد الريامية من نادي عمان.

التصميم الرقمي

وفي مجال التصميم الرقمي نال المركز الأول المشارك الفاروق بن ناصر بن علي الخياري من نادي الحمراء، أما المركز الثاني فكان من نصيب المشارك يحيى بن سعيد بن حمد العامري من نادي الاتفاق، وجاءت المشاركة إسراء بنت مرهون بن عبدالله العلوية من نادي ينقل في المركز الثالث.


من تقييم مسابقة الرسم


وحقق الرسام إبراهيم بن محمد بن علي اليحمدي من نادي بدية المركز الأول في مسابقة الفنون التشكيلية ( الرسم )، وجاء الرسام المهند بن سالم بن خليفة المعمري من نادي مسقط في المركز الثاني، أما المركز الثالث فذهب للرسامة نجاء بنت عامر بن سعيد العامرية من مركز أزكي الرياضي في باكورة فوز المركز بأحد المراكز الثلاثة الأولى على مستوى السلطنة.
أما في مجال الفنون التشكيلية (الخط العربي) فقد خطفت الخطاطة أنوار بنت خليفة بن ربيع الحسنية من نادي جعلان المركز الأول، وواصلت الخطاطة أروىٰ بنت حارث بن سعيد الرواحية من نادي مسقط بتواجدها في المراكز الثلاثة الأولى خلال السنوات الماضية وهده المرة حققت المركز الثاني، ليذهب المركز الثالث من نصيب الخطاطة جواهر بنت ناصر بن هلال الفارسية من نادي سمائل.
وفي مجال الأفلام الروائية والتسجيلية القصيرة فقد حقق هشام بن علي بن جمعة المعمري من نادي مجيس المركز الأول، وذهب المركز الثاني من نصيب دكتورة الأسنان صفاء بنت خليفة القرنية من نادي السيب، أما المركز الثالث فكان من نصيب رضا بن قمبر العجمي من نادي صحار.
واستطاع نادي الشباب تحقيق المركز الأول في المسابقة الثقافية (عمانيات ) بعد منافسة شديدة من نادي جعلان حيث مثل نادي الشباب كل من شيخة بنت علي الرشيدية وفاطمة بنت إسلام الزدجالية وطيف بنت سيف المالكية، وجاء نادي جعلان في المركز الثاني ومثله كل من الريم بنت علي الصواعية ومريم بنت سالم الجابرية ومنار بنت راشد الصواعية، في حين حقق نادي بدية المركز الثالث في المسابقة ومثله كل من أحمد بن عبدالله الحبسي وحمد بن عبدالله الحبسي وهلال بن بدر الحجري.
أما في المسابقة الثقافية (شواهد التاريخ) فقد حقق نادي عبري المركز الأول ومثله كل من أحمد بن سعيد الشكيلي وصالح بن محمد الجابري ووهب بن سليمان السيفي، وجاء نادي الشباب في المركز الثاني ومثله كل من أحمد بن حمد المعولي وعبدالسلام بن سعيد الخصيبي وعلي بن حمد المعولي، أما المركز الثالث فقد ذهب لصالح نادي المضيبي ومثله كل من أسامة بن سعيد المفرجي وشهاب بن حمد الحبسي وصالح بن أحمد المفرجي.