ديوكوفيتش ايجابي حول تنظيم بطولة فلاشينغ ميدوز

باريس (أ ف ب) – أبدى المصنف أولا عالميا الصربي نوفاك ديوكوفيتش إيجابية تجاه إقامة بطولة الولايات المتحدة المفتوحة لكرة المضرب في موعدها، بعدما انتقد مؤخرا الاجراءات الصحية التي سيعتمدها المنظمون، مبديا سعادته لبدء خروج رياضة الكرة الصفراء من أزمة فيروس كورونا المستجد.
وأكد حاكم ولاية نيويورك آندرو كومو هذا الأسبوع ان فلاشينغ ميدوز، والتي عادة ما تكون آخر بطولات الغراند سلام للموسم، ستقام في موعدها بين 31 أغسطس و13 سبتمبر، من دون جمهور وفي ظل إجراءات وقاية صحية.
وسبق أن تطرق النجم الصربي الفائز بالبطولة ثلاث مرات (2011 و2015 و2018) الى الاجراءات الصحية الصارمة التي ستعتمد واصفا اياها بالـ”مفرطة”، لجهة خضوع أي لاعب للحجر الصحي لدى وصوله الى الأراضي الاميركية، بالاضافة الى استحالة جلب معه أكثر من فرد واحد من جهازه الفني الى أرض الملعب.
لكن ديوكوفيتش أكد خلال حديث لبرنامج تبثه قناة “يوروسبورت”، “أنا سعيد جدا ومتحمس لرؤية كل الدورات، لاسيما بطولات الغراند سلام، تنظم أحداثها”.
وتابع “أعتقد أن العديد من الأشخاص راودهم الشك، خاصة بما خص الدورات الأميركية نظرا لما مرت به الولايات المتحدة خلال هذه الجائحة”، اذ تعتبر أكثر دول العالم تضررا بـ”كوفيد-19” على صعيد الوفيات.
وأعلنت رابطتا المحترفات والمحترفين أن منافساتهما المعلقة منذ مارس الماضي بسبب فيروس كورونا المستجد ستستأنفان في الثالث من أغسطس و14 منه، في باليرمو الإيطالية وواشنطن على التوالي.
وأكد ديوكوفيتش المتوج بـ17 لقبا كبيرا، “نحن سعداء بشأن ذلك، ومن المهم جدا أن نؤمن الفرص والوظائف إضافة الى تأمين فرصة للاعبين من أجل التنافس”.
وأمل الصربي (33 عاما) في أن تُخفف القيود الصارمة بما فيها القيود الحالية على سفر لاعبي أميركا الجنوبية، قبل موعد فلاشينغ ميدوز.
وأشار ديوكوفيتش في وقت سابق من الشهر الى انه لمس لدى لاعبين آخرين “سلبية” معينة تجاه اللعب في نيويورك متوقعا غيابهم عنها وبدء التحضيرات لموسم الملاعب الترابية.
موقف ديوكوفيتش لاقاه أيضا نادال، حامل اللقب والباحث عن لقب إضافي يعادل به الرقم القياسي لعدد ألقاب الغراند سلام والمسجل باسم غريمه السويسري روجيه فيدرر (20 لقبا)، حيث رأى ان كرة المضرب لا يجب ان تعود الى الملاعب، قبل ان يصبح ذلك آمنا بشكل كامل.
فيما أعلنت الكندية بيانكا أندريسكو الخميس انها ستدافع عن لقبها في فلاشينغ ميدوز، بعد ساعات من تأكيد وصيفتها الأميركية المخضرمة سيرينا وليامس مشاركتها أيضا.