قرعة كأس آسيا للناشئين تضع منتخبنا الوطني في المجموعة الثانية

16 منتخبا تتنافس على 4 مقاعد تؤهلها لنهائيات كأس العالم 2021 بالبيرو
هلال العوفي: مجموعتنا ليست صعبة وقادرون على التأهل في حال توفر الظروف المناسبة !
كتب – فهد الزهيمي
أوقعت قرعة بطولة آسيا للناشئين تحت 16 عاما 2020 منتخب الوطني في المجموعة الثانية إلى جانب اليمن والإمارات وطاجيكستان، جاء ذلك خلال حفل سحب القرعة الذي أقيم أمس الخميس عبر تقنية اتصال الفيديو من مقر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في العاصمة الماليزية كوالالمبور.
وجاءت نتائج القرعة بحضور منتخب البحرين المضيف في المجموعة الأولى التي تضم أيضاً كوريا الشمالية وإيران وقطر، في المقابل ضمت المجموعة الثانية ثلاثة منتخبات من غرب آسيا، حيث يلعب منتخبنا الوطني إلى جانب اليمن والإمارات وطاجيكستان، في حين ضمت المجموعة الثالثة كل من كوريا الجنوبية وأستراليا والهند وأوزبكستان، بينما ضمت المجموعة الرابعة كلا من منتخبات السعودية واليابان والصين وإندونيسيا.
المشاركة الـ 11 ويشارك منتخبنا الوطني في النهائيات للمرة الـ 11 في تاريخه وتوج بلقب مرتين أعوام 1996 وعام 2000 أما اليابان فهي صاحبة 3 ألقاب في النهائيات مقابل لقبين اثنين للسلطنة والسعودية وكوريا الشمالية والصين وكوريا الجنوبية، أما منتخبات العراق وقطر وتايلند وإيران وأوزبكستان فقد حققت لقب واحد في تاريخها.
وسيبدأ منتخبنا الوطني مشواره في النهائيات بلقاء شقيقه اليمني وفي اللقاء الثاني سيلاقي المنتخب الإماراتي وفي ختام دوري المجموعات سيلاقي منتخب طاجيكستان. 16 منتخبا ويشارك في النهائيات 16 منتخبا، تم توزيعها على أربع مجموعات، وبحيث تضم كل مجموعة أربعة منتخبات، ويتأهل أول فريقين من كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي، وستحصل المنتخبات الأربعة الأولى في البطولة على بطاقات التأهل من أجل تمثيل قارة آسيا في نهائيات كأس العالم تحت 17 عاما 2021 في بيرو. وكان منتخب اليابان توج بلقب النسخة الماضية من البطولة عام 2018 في ماليزيا، بعدما تغلب على طاجيكستان 1-0 في المباراة النهائية.
وتقام النهائيات خلال الفترة من 25 نوفمبر حتى 12 ديسمبر 2020. القدرة على التأهل وحول القرعة قال مدرب منتخبنا الوطني هلال بن علي العوفي أن الأحمر وقع في مجموعة ليست بالصعبة، وليست بالسهلة، وأنه قادر على التأهل في حال توفر كافة التجهيزات لإعداد الفريق.
وقال العوفي عن قرعة البطولة في المجموعات الأربعة: القرعة متوازنة لجميع المجموعات، وجميع المنتخبات الستة عشر المتأهلة إلى النهائيات جديرة بالمنافسة وكل الفرق متساوية الحظوظ، وحتى المنافسة على البطاقات الأربع المؤهلة إلى كأس العالم سوف تجد منافسة كبيرة بين جميع المنتخبات، وعن مجموعة منتخبنا الوطني قال العوفي: مجموعة منتخبنا ليست بالصعبة وليست بالسهلة، بحكم أن حضور منتخب طاجيكستان والذي يعتبر من أفضل المنتخبات على مستوى آسيا في المراحل السنية، والدليل على ذلك أنه وصيف النسخة الماضية التي أقيمت في ماليزيا خلف اليابان، والفريق تأهل من مجموعة قوية ضمت الأردن وحقق نتائج كبيرة في التصفيات، ونحن قادرون على التأهل في حال توفر الظروف المناسبة من استعداد ومباريات وتجهيز قبل انطلاق البطولة.
جوانب تكتيكية
وكان مدرب منتخبنا الوطني هلال بن علي العوفي قد أكد في تصريح سابق لـ “عمان الرياضي” إلى أن الجهاز الفني للمنتخب مستمر في متابعة تدريبات اللاعبين عن بعد من خلال منازلهم لافتا إلى أن الجهاز الفني يعكف خلال الفترة الراهنة على تلقين لاعبي المنتخب دروسا نظرية متخصصة في الجوانب التكتيكية متبوعة بإرسال فيديوهات متنوعة تلبي حاجة اللاعبين.
وتحدث مدرب المنتخب عن التدريبات الماضية فقال: كانت عن بعد عبر برنامج “زوووم” بمعدل أربعة أيام في الأسبوع في ربط مباشر مع اللاعبين مع المعد البدني حسان القصوري واستمرت التدريبات حتى نهاية شهر رمضان وتركزت على الجانب البدني إلا أن هذا البرنامج وضعنا في بعض الإشكاليات حيث كان الاتصال ينقطع بسبب سوء الاتصال كون اكثر اللاعبين في محافظات بعيدة وفي حالة انقطاع الاتصال ليس من السهولة التواصل معهم من جديد وبدأت الخطة الأخرى من بداية الشهر الحالي وتنتهي في الثلاثين وتم رفع المعدل التدريبي إلى خمس حصص تدريبية من الأحد وحتى الخميس وهذا البرنامج يتم إرساله للاعبين مكتوبا لمعرفة كم عدد المسافات التي قطعوها أثناء الجري مع الالتزام بتعليمات اللجنة العليا لجائحة كورونا وفي نهاية الشهر الحالي سنرى النتائج التي تحققت من هذا البرنامج ومن ثم ننتظر تحديد الخطة الإعدادية بعد وصول التعليمات من الجهات المعنية وبعد إجراء القرعة سنحدد التجارب الودية وأماكن المعسكرات الخارجية ولا يمكن التكهن بالمنافسة لأنها مرتبطة بالجاهزية للبطولة وكيفية التعامل مع الموعد الجديد والحلول التي تراعي ظروف اللاعبين الطلبة.
عودة المصابين
وقال هلال العوفي: من الأخبار السارة هي عودة العناصر التي سبق أن تعرضت للإصابات ومن بينهم خلاد يزيد وخالد الهاشمي والمنذر ناصر الحسني. وتضم قائمة لاعبي منتخب الناشئين الذين يقومون بالتدريبات عن بعد كلا من: عبدالرحمن الجابري من نادي السيب ومحمد الحمداني من نادي صحار والمنذر الحوسني وحضرم بن فهد الحضرمي وجواد بن خليفة العزري من نادي السيب، ونوح بن أحمد عوض باحجاج وهاشم بن محمد العجيلي وعلي بن محمد بن علي والمعتصم بن غانم بن عمر السمين من ظفار وناصر بن ربيع بن رجب من صلالة، والمهند بن محمد العبري من مرباط، ومهند بن مبارك السعدي ومرشد بن خميس الحمحمي من السويق، وعمر بن علي البلوشي وعبدالله بن سيف المعمري من مجيس، ومحمد بن خميس المخيني من العروبة وأحمد بن محمد الهلالي ومحمد بن عبدالله الشقصي من الرستاق، وعلي بن سعيد الهنداسي ومحمد بن زايد القطيطي من الخابورة، ومحمد بن عبدالله المقبالي من صحار، وبدر بن حمدان المنظري من النهضة، وطارق بن خاطر البدري من الشباب، وراشد بن أحمد المحرزي وجاسم بن عبيد الخالدي من صحم.
قرعة بطولة آسيا للشباب
من جانب أخر أوقعت قرعة بطولة آسيا للشباب تحت 19 عاماً 2020 في أوزبكستان، منتخب السعودية حامل اللقب في المجموعة الثالثة إلى جانب أستراليا وفيتنام ولاوس. جاء ذلك خلال حفل سحب القرعة الذي أقيم أمس الخميس عبر تقنية اتصال الفيديو من مقر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في العاصمة الماليزية كوالالمبور. ويشارك في النهائيات 16 منتخباً، تم توزيعها على أربع مجموعات، وبحيث تضم كل مجموعة أربعة منتخبات، ويتأهل أول فريقين من كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي.
وتحصل المنتخبات الأربعة الأولى في البطولة على بطاقات التأهل من أجل تمثيل قارة آسيا في نهائيات كأس العالم تحت 20 عاماً 2021 في إندونيسيا، في المقابل ضمت المجموعة الثانية فريقين من منطقة غرب آسيا وهما العراق والبحرين الذين يلعبا في مواجهة منتخبي كوريا الجنوبية واليابان. وكذلك ضمت المجموعة الرابعة منتخبي قطر واليمن، إلى جانب طاجيكستان وماليزيا، في حين جاء منتخب أوزبكستان المضيف في المجموعة الأولى بمواجهة إندونيسيا وكمبوديا وإيران. وتقام النهائيات خلال الفترة 14 ولغاية 31 أكتوبر 2020. وكان منتخب السعودية توج بلقب النسخة الماضية من البطولة عام 2018 في إندونيسيا، بعدما تغلب على كوريا الجنوبية 2-1 في المباراة النهائية.