نابولي يلاقي يوفنتوس في نهائي كأس ايطاليا

نابولي (إيطاليا) (أ ف ب) – قاد البلجيكي دريس مرتينز فريقه نابولي إلى اللحاق بيوفنتوس إلى المباراة النهائية لمسابقة كأس إيطاليا في كرة القدم بتسجيله هدف التعادل في مرمى ضيفه إنتر ميلان 1-1 في إياب الدور نصف النهائي أمام مدرجات ملعب سان باولو الخالية من الجماهير عملا ببروتوكول العودة. وسجل مرتينز الهدف في الدقيقة 41، بعدما كان الدنماركي كريستيان إريكسن منح التقدم للضيوف في الدقيقة الثانية. واستفاد أصحاب الأرض من الفوز خارج ميدانهم ذهابا في ملعب جوزيبي مياتسا بهدف نظيف، قبل تعليق النشاط الكروي في البلاد بسبب انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد.
وافتتح إريكسن التسجيل سريعا من ركلة ركنية مباشرة مرت من بين ساقي الحارس الكولومبي دافيد أوسبينا (2). وعادل مرتينز قبل أربع دقائق من نهاية الشوط الأول بعد مجهود فردي رائع من لورنزو إينسيني الذي استلم الكرة من أوسبينا من خلف خط منتصف الملعب وتقدم بها إلى داخل المنطقة قبل أن يمررها للدولي البلجيكي المندفع من الخلف فسددها “على الطاير” بعيدا عن متناول حارس إنتر ميلان الدولي السلوفيني حسن هاندانوفيتش. وأصبح مرتينز الهداف التاريخي لفريقه بعد أن رفع رصيده معه إلى 122 هدفا في جميع المسابقات، ليتفوق على أسطورتي الفريق السلوفاكي ماريك هامسيك (121) والأرجنتيني دييغو مارادونا (115).
وقال إينسيني بعد المباراة “أردنا المباراة النهائية بأي ثمن وحققنا ذلك. الآن نحن بحاجة لاستعادة قوانا والاستعداد للنهائي في غضون أيام قليلة”. وتحدث قائد نابولي عن انجاز مرتينز “نحن معه، إنه يستحق ذلك”. وحول اللعب بدون جمهور، قال “كان من الغريب أن نلعب هكذا. ولكن يجب أن نقوم بواجبنا وأن نهدي هذا النصر لجميع الذين عانوا. ونأمل أن نكون قد جلبنا بعض البهجة إلى المنازل الإيطالية”. ويلعب نابولي في المباراة النهائية مع فريق يوفنتوس المتأهل على حساب ميلان في نصف النهائي الآخر بتعادلهما سلبا إيابا، بعدما حسم التعادل الإيجابي 1-1 مباراة الذهاب في سان سيرو. وتقام المباراة النهائية بين نابولي ويوفنتوس الأربعاء المقبل في العاصمة روما. ويسعى يوفنتوس الى تعزيز رقمه القياسي في مسابقة الكأس التي توج بلقبها 13 مرة في 18 مباراة نهائية، فيما يسعى نابولي إلى لقبه السادس في عاشر مباراة نهائية في المسابقة.