ضربة جزاء تكسر صمت الليجا بعد العودة

مدريد (أ ف ب): نجح لوكاس أوكامبوس لاعب إشبيلية، في تسجيل أول هدف في الليجا، بعد عودة النشاط الكروي، في شباك ريال بيتيس، خلال منافسات الجولة الـ 28 على ملعب رامون سانشيز بيزخوان. وسجل أوكامبوس، الهدف الأول لأصحاب الأرض في الدقيقة 56، من ركلة جزاء، حصل عليها فريقه من تدخل بارترا العنيف على دي يونج.
وبهذا الهدف، يكون لوكاس أوكامبوس قد قص شريط أهداف الليجا بعد غياب استمر لمدة 3 أشهر بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد. ويحتل إشبيلية المركز الثالث في جدول ترتيب الليجا برصيد 47 نقطة، فيما يتواجد ريال بيتيس في المركز الثاني عشر برصيد 33 نقطة.