تطوير زراعة العنب في شمال الشرقية بإدخال أصناف جديدة

مد موسم الحصاد والاهتمام بالجودة والإنتاج

ازدهرت حقول العنب بولايات المضيبي و إبراء ودماء والطائيين التابعة لمحافظة شمال الشرقية؛ بعد نجاح العديد من الأصناف المتأقلمة مع الظروف البيئية بالمحافظة. قام الفريق المشرف على مشروع تطوير زراعة و إنتاج العنب في السلطنة ، والتابع لوزارة الزراعة والثروة السمكية، بزيارة لمحافظة شمال الشرقية.
وكان الهدف من الزيارة اختيار أفضل أصناف العنب من حيث الجودة والطعم وكمية الإنتاج مع مراعاة اختلاف موسم الحصاد لكل صنف، حيث يسعى هذا المشروع إلى تطوير زراعة حقول العنب من حيث التوسع في المساحات المزروعة بأساليب نظام الري الحديث وطرق التربية الحديثة للعنب، وتسويق المنتج بالطرق الحديثة. تم التركيز على أصناف العنب التجارية مع مراعاة اختلاف موسم الحصاد لكل صنف منها وذلك لهدف مد موسم الحصاد لفترة أطول وتنوع في الحصاد.
تم اختيار مجموعة من الاصناف الجيدة ليتم التركيز عليها وتقييمها من حيث الجودة و الإنتاج ومقارنتها بالأصناف الأخرى التي يتم اختيارها من المحافظات الأخرى . ومن خلال هذه الزيارة يتوقع الفريق المختص الخروج بمجموعة جيدة من الأصناف ليتم إكثارها والتوسع في زراعتها مستقبلا من خلال هذا المشروع.
الفريق المشرف على مشروع تطوير زراعة وإنتاج العنب ، مكون من الدكتور سالم الخاطري المدير العام المساعد للمديرية العامة للتنمية الزراعية، والدكتور خير البوسعيدي مدير دائرة الإرشاد والمهندس سيف الحبسي مدير الشؤون الزراعية بالمديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية بمحافظتي شمال وجنوب الشرقية وبعض المهندسين من ديوان عام الوزارة والدوائر الزراعية بالمحافظة.