إلغاء دورة 2020 من مهرجان كواتشيلا الموسيقي الأمريكي

لوس أنجلوس، «أ ف ب»: ألغيت دورة عام 2020 من مهرجان كواتشيلا الموسيقي الأميركي الشهير التي سبق أن أرجئت إلى أكتوبر بسبب جائحة كوفيد-19، على ما أعلنت السلطات الصحية.
ويقام المهرجان سنويا في أبريل عادة في إينديو في صحراء كاليفورنيا (غرب الولايات المتحدة). وكان من الفنانين المشاركين هذه السنة ترافيس سكوت وفرانك أوشن و«ريدج جنست ذي ماشين».
وقد أرجئ المهرجان في فترة أولى إلى أكتوبر بسبب الجائحة إلا أن السلطات الصحية في منطقة ريفرسايد أشارت إلى خطر محتمل بعودة ظهور فيروس كورونا المستجد فتقرر الإلغاء.
وقالت السلطات إنه في غياب لقاح أو علاج لهذا المرض كان يستحيل على أي حال إقامة المهرجان بموجب القواعد المعتمدة في ولاية كاليفورنيا. ويستقطب المهرجان آلاف المشاركين على إجازتي أسبوع متتاليتين.
وقال كامرون كايزر المسؤول الصحي في ريفرسايد: «نظرا إلى الظروف والتوقعات ما كنت لأشعر بارتياح بالمضي قدما بإقامة المهرجان».
وسبق لمهرجانات ثقافية أخرى كثيرة أن ألغيت في الولايات المتحدة بسبب الخطر الصحي.