الذهب ينخفض بعد ارتفاع استمر أسابيع

(رويترز) – انخفض الذهب الخميس في الوقت الذي باع فيه المستثمرون المعدن النفيس لجني الأرباح بعد أن ارتفعت الأسعار لأعلى مستوى في أكثر من أسبوع بفعل توقعات اقتصادية قاتمة صادرة عن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي).
وهبط الذهب في المعاملات الفورية 0.5 بالمائة إلى 1728.40 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0634 بتوقيت جرينتش، بعد أن بلغ أعلى مستوياته منذ الثاني من يونيو عند 1739.68 دولار في وقت سابق من الجلسة. وارتفعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب واحدا بالمائة إلى 1737.80 دولار.
وقال كريج إرلام المحلل لدى أوندا “الذهب واجه صعوبات عند نحو تلك المستويات على مدى الشهرين الماضيين، وهذا على الأرجح السبب في أننا نرى عمليات جني الأرباح تنطلق مجددا”.
وأضاف “نرى أيضا بعض الانتعاش للدولار وهو ما يضغط على الأرجح على أسعار الذهب اليوم”.
وأمس الأربعاء، ارتفعت الأسعار الفورية للذهب 1.3 بالمائة وهو أكبر ارتفاع يومي بالنسبة المئوية في أكثر من شهر بعد أن قال المركزي الأمريكي: إن الطريق سيكون طويلا للتعافي من انخفاض ناجم عن جائحة فيروس كورونا.
وكرر المركزي تعهده باستمرار الدعم الاستثنائي كما أشار إلى الحاجة لإبقاء أسعار الفائدة قرب الصفر حتى 2022 على الأقل.
وعادة ما تدعم إجراءات التحفيز الكبيرة وانخفاض أسعار الفائدة الذهب الذي يُعتبر في الغالب تحوطا في مواجهة التضخم وانخفاض العملة.
ويترقب المستثمرون بيانات طلبات إعانة البطالة الأمريكية المقرر صدورها في وقت لاحق اليوم. وبينما تباطأت وتيرة عمليات التسريح، فإن الملايين ما زالوا عاطلين عن العمل مما يشير إلى أن سوق العمل قد تستغرق سنوات كي تتعافى من الجائحة.
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 2.5 بالمائة إلى 17.79 دولار للأوقية، بعد أن ارتفعت 3.8 بالمائة أمس الأربعاء.
وهبط البلاديوم 0.5 بالمائة إلى 1937.88 دولار للأوقية ونزل البلاتين 0.7 بالمائة إلى 826.66 دولار.