بنك مسقط يوقع اتفاقية قرض تمويلي بقيمة 150 مليون دولار أمريكي من بنك التنمية الصيني

وقع بنك مسقط اتفاقية قرض تمويلي بقيمة 150 مليون دولار أمريكي مع بنك التنمية الصيني المعروف عالميًا وبنسبة فائدة تنافسية لمدة خمس سنوات، حيث يُؤكد حصول البنك على هذا القرض ثقة المؤسسات العالمية في مكانة وقوة بنك مسقط كمؤسسة مالية رائدة تحظى بتقدير إقليمي وعالمي، هذا وتم تسهيل القرض من خلال مجموعة الأعمال المصرفية المتخصصة والنمو الإستراتيجي ببنك مسقط، والتي تتخصص في جمع الأموال للبنك وكذلك المؤسسات المالية الأخرى في الأسواق الناشئة، ويقدم فريق البنك نهجًا مركزًا لجمع الأموال، وتقديم حلول تمويل مصممة خصيصًا لتلبية حاجة زبائنه.
وقال عبدالله بن زهران الهنائي، رئيس الأعمال المصرفية المتخصصة والنمو الاستراتيجي ببنك مسقط،: إنَّ الإغلاق الناجح للقرض بقيمة 150 مليون دولار يؤكد الثقة في النظرة المستقبلية للنمو الاقتصادي في السلطنة والأداء المالي لبنك مسقط مضيفاً أننا في بنك مسقط نُقدّر الدعم الذي يُقدمه شُركاؤنا الدوليون فقد حصلنا مؤخرًا على قرض بقيمة 650 مليون دولار من اتحاد يضم 20 بنكًا من جميع أنحاء العالم مما يعزز سمعتنا كعلامة تجارية ناجحة وكبنك رائد في الشرق الأوسط مؤكدًا الهنائي حرص بنك مسقط على المحافظة على مستويات التقدم والنمو وتقديم مختلف الخدمات والتسهيلات المصرفية التي تلبي احتياجات الزبائن من أفراد وشركات ومؤسسات وفي مختلف المجالات والقطاعات.
هذا ويساهم بنك مسقط الذي يمتلك أكبر شبكة مصرفية في السلطنة، والتي تغطي الأعمال المصرفية للأفراد والشركات والخدمات المصرفية الإسلامية، بصورة واسعة في نمو وتطور الاقتصاد بالسلطنة وذلك على مدى العقود الثلاثة الماضية وقد أظهر البنك باستمرار استقراراَ في الإدارة والبيانات المالية.