إعادة فتح المصانع في نيويورك

سانتياغو ـ أ ف ب: في الولايات المتحدة، حيث تحتلّ التظاهرات المناهضة للعنصرية نشرات الأخبار، يتواصل رفع إجراءات العزل، وهذا الأسبوع، تدخل نيويورك في المرحلة الأولى من خطة استئناف أنشطتها الاقتصادية التي أُوقفت بسبب تفشي وباء كوفيد-19.

وفي هذه المرحلة، سيُسمح لشركات البناء والمصانع في العاصمة الاقتصادية الأمريكية باستئناف عملها، كما سيُسمح لمتاجر التجزئة بإعادة فتح أبوابها مع فرض بعض القيود، وسجّلت الولايات المتحدة في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة 691 وفاة وفق ما أفادت جامعة جونز هوبكنز، مقابل ثلاثة آلاف وفاة في اليوم السابق في أعلى حصيلة وفيات يومية منذ بداية الأزمة، وفي المقابل، ترفع بريطانيا التي سجّلت 40542 وفاة في المجمل، القيود ببطء شديد.

وينبغي على كل شخص يصل إلى أراضيها من الخارج اعتباراً من الاثنين الخضوع لحجر صحي لمدة 14 يوماً تجنبا لتسجيل إصابات جديدة قادمة من الخارج، في إجراء يُشكك بفعاليته ويثير خوف قطاعي الطيران والسياحة، ونددت شركات الطيران “بريتيش ايروايز” “و”ايزي جيت” و”راين اير” الأحد في بيان مشترك بتدبير “غير متناسب” و”غير منصف”. ووقعت الجمعة رسالة رسمية موجهة إلى الحكومة، في خطوة أولية قبل اللجوء المحتمل إلى القضاء.
وتدرس حكومة بوريس جونسون استحداث جسور جوية مع بعض الوجهات السياحية مثل فرنسا أو إسبانيا، ما سيسمح بالالتفاف على الحجر.