البنك الوطني يتيح استرداد 15% من قيمة تعبئة الوقود

تعاون البنك الوطني العُماني مؤخرًا مع شركة النفط العُمانية للتسويق ليقدم لزبائنه الفرصة أمامهم لاسترداد 15% من قيمة تعبئة الوقود طوال شهر يونيو، حيث أصبح بإمكان الزبائن من حاملي بطاقات الائتمان استرداد حتى 5 ريالات عُمانية لليوم عند أي محطة وقود تابعة لشركة النفط العُمانية للتسويق الموزعة في جميع أنحاء السلطنة.
وقالت مها بنت سعود الرئيسية، رئيسة أعمال البطاقات بقسم القنوات المصرفية بالبنك الوطني العُماني: “نواصل في البنك الوطني العُماني إيجاد طرق جديدة لإثراء تجربة زبائننا المصرفية ورفدهم بقيمة مُضافة.
ويُعد تعاوننا الأخير مع شركة النفط العُمانية للتسويق إحدى الطرق المختلفة التي نسعى من خلالها لتعريف زبائننا بتقنية (الدفع عن بعد) لضمان سلامتهم في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ولأننا نضع سلامة ورفاهية مجتمعنا ضمن أولوياتنا، فسنواصل تشجيع زبائننا للاستفادة من خدماتنا الرقمية وحلول الدفع عن بُعد، ورفع مستوى الوعي بأهمية الخدمات المصرفية الآمنة”.

وقال مصعب الشيزاوي، مدير التسويق – الوقود في شركة النفط العُمانية للتسويق: “نضع زبائننا في مقدمة أولوياتنا في كل ما نقوم به من أعمال ونهدف إلى تزويدهم بفرصٍ جديدة تمكنهم من توفير المال والاستمتاع في الوقت نفسه بأعلى مستوى من خدماتنا، ومن هنا جاء تعاوننا مع البنك الوطني العُماني لكي يتمكنوا من الحصول على خصومات أكثر في محطاتنا المنتشرة في جميع أرجاء السلطنة”.
وفي ظل هذه الظروف الاستثنائية، أطلق البنك الوطني العُماني عددًا من المبادرات لضمان تقديم تجربة مصرفية رقمية سهلة وميسرة تنفي حاجة زبائنها إلى زيارة الفروع أو ملامسة النقود أو التعامل بها. فبإمكانهم استخدام بطاقات (بديل) مسبقة الدفع والمُتاحة للزبائن وغير الزبائن والتي تدعم تقنية (الدفع عن بعد) وميزة (امسح وادفع) برمز QR مما يتيح لهم القيام بعمليات الشراء اليومية والمعاملات الإلكترونية ودفع الفواتير في أكثر من 5,000 جهاز بيع بالتجزئة بالسلطنة.
وتعد هذه البطاقات البديل الأكثر أمانًا وراحة عن النقود ويمكن طلبها مباشرة من خلال تطبيق البنك للخدمة المصرفية حيث يتم تسليمها في منازل ومقرات الزبائن.