جهود نوعية للمديرية العامة للخدمات الصحية بجنوب الشرقية في مواجهة “كورونا”

أنشطة توعوية وبرامج ترصد وتفعيل للتدابير الاحترازية


بدأت الاستعدادات الاحترازية بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة جنوب الشرقية في مواجهة جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) مبكرًا مع بداية شهر فبراير الماضي، حيث عملت المديرية على تشكيل لجنة رئيسية، وكانت في حالة انعقاد دائم لمتابعة آخر التطورات، وللتنسيق مع مختلف المؤسسات وأجهزة الدولة لاتخاذ الإجراءات الضرورية واللازمة لاحتواء الفيروس، والحد من انتشاره والتعامل مع الإصابات التي يتم اكتشافها والعمل على علاجها.
ومن خلال الاجتماع الأول للجنة الرئيسية تمت مناقشة عدد من النقاط المتعلقة بالاستعدادات والتدابير الاحترازية والخطط الوقائية لمواجهة تفشي الفيروس وللتقليل من انتشاره، والعمل على أخذ المعلومات الصحية من مصادرها الموثوقة، كما قامت المديرية بتشكيل لجنة ترأس الحملة التوعوية التثقيفية
وضمت عددا من فرق التقصي والفرق التطوعية، وعملت اللجنة على توزيع المطويات لمختلف المؤسسات الحكومية والمراكز التجارية التموينية لتعزيز ثقافة المجتمع حـول الوقاية من فيروس (كوفيد-19) كذلك قامت فرق الرصد والترصد بالمديرية بدورها المستمر بمتابعة الحالات المصابة ورصد المخالطين وأخذ الفحوص اللازمة وعمل استمارات خاصة معتمدة. فيما قام قسم الأزمات والطوارئ بالمديرية بالتنسيق مع الجهات المعنية للقيام بتنظيم الإجراءات الخاصة بالعزل الصحي والمؤسسي والمنزلي وبتوفير عـدد من المؤسسات الفندقية بالمحافظة وبالمجمع الرياضي بصور للعزل المؤسسي وتجهيز مستشفى صور المرجعي للعزل الصحي، والعمل على توفـير كل المستلزمات الطبية الضرورية للتعامل مع الفيروس وتكثيف الإجراءات الوقائية.

من تغريدات الحساب الرسمي


وترأس سعادة الدكتور محمد بن سيف الحوسني وكيل وزارة الصحة للشؤون الصحية اجتماعا ضم عدد من المسؤولين بالمديرية للخدمات الصحية بمحافظة جنوب الشرقية، تم في الاجتماع بحث ومناقشة الاستعدادات والإجراءات الاحترازية التي قامت بها المديرية لمواجهة تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19) بالمحافظة.
كما عقدت اللجنة الرئيسية لإدارة الحالات الطارئة بالمحافظة برئاسة الدكتور خالد السعدي مدير عام الخدمات الصحية بمحافظة جنوب الشرقية اجتماعًا لها لمتابعة تفعيل دور لجان الاستجابة لفيروس كورونا (كوفيد-19) ومتابعة الإجراءات المتعلقة بالحجر لمنزلي، وجاهزية فرق مكافحة العدوى بالمؤسسات الصحية بالمحافظة.
كما عـقـدت اجتماعًا مماثلاً لها بحضور مديري الدوائر والمستشفيات ورؤساء الأقسام، وذلك لمتابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية وإجراءات الحجر المنزلي والمؤسسي للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد-19).
كذلك نظمت المديرية ممثلة بقسم التثقيف الصحي وقسم مكافحة العدوى وبالتعاون مع مستشفى صور المرجعي بقاعة كلية عمان للعلوم الصحية بصور حلقات العمل تثقيفية توعوية حـول الوقاية من فيروس كورونا (كوفيد-19) شهدت مشاركة مجموعة من أفـراد المجتمع.

فيما نفذ قسم إدارة الجودة وسلامة المرضى بالمديرية زيارات ميدانية لمراكز صور الصحي والكامل الصحي والوافي الصحي، وذلك لمتابعة سير العمل وجاهزية المؤسسات الصحية بالمحافظة لمواجهة تفشي فيروس كورونا، وترأس الفريق الميداني خالد السعدي مدير عام الخدمات الصحية بمحافظة جنوب الشرقية، ورافقه عدد من مديري الدوائر بالمديرية.
كما نظمت دائرة الرعاية الصحية الأولية بصحية جنوب الشرقية وتعاون مع دائرة مراقبة ومكافحة الأمراض المعدية حلقة عمل حول تطورات فيروس كورونا (كوفيد-19) على الصعيدين المحلي والدولي، ومناقشة آلية العمل المتعلقة بحالات العزل المنزلي.
من جانب آخر ترأس سعادة الشيخ صقر بن سلطان الشكيلي والي صور – رئيس اللجنة الصحية بالولاية اجتماع للجنة الصحية، بحضور الدكتور خالد السعدي مدير عام الخدمات الصحية بالمحافظة وأعضاء اللجنة من مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة، وذلك لمتابعة الإجراءات المتخذة لمواجهة تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19).

وعقد سعيد المر هوبي مشرف الخدمات الصحية بولاية الكامل والوافي بالعاملين الصحيين – في لجنة الولاية – وذلك لمتابعة ومناقشة أخر المستجدات لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد-19)، كما عقدت اللجنة الرئيسية لإدارة الحالات الطارئة بصحية جنوب الشرقية اجتماعا لمتابعة رصد تطبيق الإجراءات الاحترازية ومتابعة الحجر المنزلي للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد-19)، تم التأكد في الاجتماع من الجاهزية الدائمة، ومن تطبيق مكافحة العدوى بالمؤسسات الصحية.
واستكمالًا لبرنامج الجولات الميدانية الإشرافية التابعة لقسم إدارة الجودة وسلامة المرضى بصحية جنوب الشرقية، تم زيارة مركز فلج المشايخ الصحي، ومتابعة سير العمل فيه والوقوف على مدى جاهزية المركز لمواجهة فيروس كورونا.
كما قام الدكتور خالد السعدي وعدد من مديري الدوائر بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة جنوب الشرقية بزيارة ميدانية لمستشفى مصيره لمتابعة سير العمل فيه، وللوقوف على مدى جاهزية المستشفى لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد-19).
وعقدت اللجنة الفرعية لقطاع الاستجابة الطبية والصحة العامة بالمحافظة كذلك اجتماعًا لها بحضور عدد من القائمين في قطاع الإغاثة والإيواء ومن غرفة عمليات شرطة عمان السلطانية واللجنة الرئيسية لإدارة الحالات الطارئة، وذلك لمناقشة آلية العزل المؤسسي والتنسيق الإداري المشترك بين القطاعات المعنية، واستمرار لجهود اللجنة التطوعية المشكلة من الفرق التطوعية بولاية صور التابعة للمكتب التنفيذي لمدينة صور الصحية.

النشاط التوعوي


من برامج التوعية والترصد


وتنفيذًا لنشاط توعوي لأهالي الولاية حول كيفية الوقاية من فيروس كورونا (كوفيد-19)، فقد عقدت اللجنة الفرعية لقطاع الاستجابة الطبية والصحة العامة اجتماعا مع أعضاء لجنة الإغاثة والإيواء بمحافظة جنوب الشرقية، وذلك لمتابعة خطة العمل للعزل المؤسسي وتوحيد الجهود المشتركة.
وقام فريق التقصي الصحي بولاية جعلان بني بوحسن بتوزيع مطويات توعوية إرشادية، لعدد من المحلات الكبرى لبيع المواد الغذائية بالولاية، وذلك لتعزيز الوعي لدى أفراد المجتمع حول كيفية الوقاية من فيروس كورونا والحد من انتشاره.
كما واصلت الفرق الميدانية من الكوادر الطبية والإدارية باللجنة الصحية بولاية جعلان بني بوعلي تنفيذ جهودها من خلال زيارة المعزولين منزليا للاطمئنان على صحتهم وللتأكد من توفر معايير العزل المنزلي.
ونفذ فريق التقصِّي الصحِّي بولاية جعلان بني بوحسن حملة تثقيفيّة توعويّة للمواطنين والعمالة الوافدة، والعاملين في المحلَّات التجاريَّة.
وحثهم على الحرص والالتزام بالتعليمات الصادرة من الجهات المعنيَّة لمواجهة فيروس كورونا، والتأكيد عليهم على تجنب التجمعات، وأظهر الجميع تجاوبه وتعاونه.
كما واصلت اللجنة الفرعية لقطاع الاستجابة الطبية والصحة العامة
عقد اجتماعاتها مع الجهات الأمنية والعسكرية بمحافظة جنوب الشرقية لمواجهة تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19).

من الإصدارات التوعوية


واصلت اللجنة التطوعية المساندة للقطاع الصحي التابعة لمكتب مدينة صور الصحية، نشاطها التوعوي والتثقيفي حول الإرشادات الصحية للوقاية من فيروس كورونا حيث استهدفت المناطق السكانيه لتجمع القوى العامله الوافدة بالولاية.
وأكمل الفريق الصحي بولاية الكامل والوافي من القيام بجولاته الميدانية للرصد والتقصي وللإرشاد عن الفحص بدون الحاجة لإظهار بطاقة الإقامة وصلاحيتها بالتعاون مع شركة عزم للتقنيه وبكوادر وطنية.
كما قامت وزارة الصحة باستخدام طائرة مسيرة لقياس درجة حرارة الجسم عن بُعد للمقيمين الذين ظهرت عليهم أعراض مرض فيروس كورونا في منطقة سيح قريحة بولاية جعلان بني بوعلي، استغلالًا للتقنيات الحديثة في الحد من انتشار هذه الجائحة.
من جانبها عقدت اللجنة التطوعية المساندة للقطاع الصحي اجتماعها الدوري بحضور سعادة جهاد آل فنه عضو مجلس الشورى لمناقشة المستجدات على مستوى الولاية، ولوضع خطط العمل للفترة القادمة في إطار حملة التصدي لفيروس كورونا (كوفيد-19).
وتحت شعار “كلنا مسؤول” أطلقت اللجنة الاجتماعية بفريق الحدة التطوعي حملة توعوية للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19)، حيث قام مجموعة من المتطوعين بزيارة للمحلات التجارية ولأماكن العمل والالتقاء بعدد من أفراد المجتمع، وإعطائهم الإرشادات والنصائح التثقيفية.

المراجعون يلتزمون بمسافة آمنة