اتحاد اليد يختتم مشاركته في الندوات الافتراضية للاتحاد الآسيوي

اختتم الاتحاد العماني لكرة اليد مشاركة في الندوات الافتراضية التي نظمها الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن بعد حيث كانت الندوة الأولى لحكام قارة آسيا القاريين والدوليين وشارك فيها ثلاثة حكام وهم خميس الوهيبي وعمر الشحي وهشام الدغيشي وقد اشتملت الندوة على عدة موضوعات مختلفة منها مراجعة تامة لقواعد وإرشادات وتفسيرات الاتحاد الدولي لقانون اللعبة واختبارات الفيديو ومراجعة الأسئلة الخاصة على قانون اللعبة وخطة الاتحاد الدولي التدريبية لعام 2019/‏2020 وصحة وتغذية الحكام ورفع اللياقة البدنية لهم وغيرها من الموضوعات الخاصة باللعبة.
أما الندوة الثانية فكانت لمسؤولي الاتحاد ومندوبين وفنيين وشارك من السلطنة عيسى الجابري عضو اللجنة الفنية بالاتحاد الآسيوي اشتملت على عدة مواضيع منها مبادئ توجيهية وتفسيرات جديدة ومحدثة لقواعد اللعبة وكذلك استعراض القواعد واختبارات قواعد الفيديو عبر الإنترنت وفهرس أسئلة القواعد الجديدة التي طرأت على قانون اللعبة.
أما الندوة الثالثة فكانت للمراقبات بالاتحاد الآسيوي لكرة اليد وقد شاركت فيها من السلطنة عبير بنت عيسى الزدجالية عضوة لجنة الحكام بالاتحاد العماني لكرة اليد وعضوة في لجان الاتحاد الآسيوي لكرة اليد واشتملت الندوة على العديد من المحاور تناولت بعض التغييرات التي طرأت على قانون اللعبة والمقترحات التي سيتم تنفيذها خلال المرحلة القادمة بالاتحاد الآسيوي لكرة اليد .
حاضر في الندوات الثلاث المحاضر صالح عاشور رئيس لجنة القوانين والحكام بالاتحاد الآسيوي لكرة اليد وتعد هذه التجربة الأولى التي يقوم بها الاتحاد الآسيوي لكرة اليد بسبب جائحة كورونا التي تتعرض لها دول العالم في الفترة الحالية كما أنها تعد فرصة كبيرة للحكام للحصول على العديد من النصائح التحكيمية التي سيستفيدون منها عند عودة النشاط الرياضي وقد تم تقسيم الندوة إلى منطقة شرق آسيا ومنطقة غرب آسيا وباقي مناطق آسيا المختلفة وذلك نظرا لاختلاف التوقيت في هذه البلدان.
وهدف الاتحاد العماني لكرة اليد من مشاركة حكام السلطنة في هذه الندوات إلى رفع مستوياتهم التحكيمية وصقلها بأفضل الندوات والدورات التدريبية الخاصة بالتحكيم سواء داخل أو خارج السلطنة.