الكعبي يؤكد على تكثيف جهود متابعة ومراقبة الأسواق

عقد سعادة الدكتور سعيد بن خميس بن جمعة الكعبي رئيس الهيئة العامة لحماية المستهلك اجتماعا عبر الاتصال المرئي مع مديري العموم ومديري الإدارات بالمحافظات لمتابعة الجهود التي تبذل من قبل كوادر الهيئة في مختلف المحافظات في ظل جائحة كورونا.
وخلال الاجتماع أشاد رئيس الهيئة بالجهود الكبيرة التي تبذلها كوادر الهيئة بمختلف مديرياتها وإداراتها الموزعة في محافظات السلطنة في متابعة ومراقبة الأسواق منذ بدء أزمة جائحة كورونا وحتى اليوم والتي كان لها الأثر الإيجابي في استقرارها، مثمنا الجهود التي يقوم بها أخصائيو الضبط في سبيل تأدية واجبهم الوطني على الرغم من الأخطار التي قد يتعرضون لها نتيجة تواجدهم الدائم في الميدان ومخالطتهم للآخرين ، والتي نتج عنها دخول بعضهم للعزل الصحي لمخالطتهم لحالات مصابة بالفعل، مطالبا الجميع بأخذ كافة التدابير الوقائية من أجل سلامة الموظف خلال تأدية مهام عمله في متابعة ومراقبة بالأسواق.
كما تطرق سعادته إلى سير العمل الإداري في ظل هذه الظروف وضرورة أداء المهام المناطة بالهيئة دون تأخير وبجودة عالية وهو ما ينم عن مدى إدراك كوادر الهيئة بمسؤولياتهم ووعيهم بأهمية الأدوار والمهام الملقاة على عاتقهم من أجل حماية مجتمعهم ووطنهم من مختلف الممارسات التجارية المخالفة والوقوف في وجه الفئات التي تقوم بهذه الأعمال، وذلك بالتعاون مع مختلف الجهات والمؤسسات الحكومية في إطار تكامل الأدوار الحكومية لتحقيق الصالح العام وخدمة المجتمع وفق أرقى المعايير.
وأكد سعادته خلال الاجتماع على أهمية بذل المزيد من الجهد لخدمة الوطن والمواطن ومتابعة الأعمال الميدانية أولا بأول والاهتمام بتسريع إنجاز الشكاوى والمخالفات وصولا إلى تحقيق أعلى مستويات الأداء وأفضل درجات الجودة في تقديم الخدمة ومتابعة كافة المستجدات والقرارات التي تصدر من قبل اللجنة العليا المكلفة بمتابعة جائحة كورونا ، والأخذ بها وتطبيقها فيما يخص اختصاصات عمل الهيئة.
كما تضمن الاجتماع عددًا من المواضيع المتعلقة بما تم انجازه خلال الفترة الماضية والتطرق إلى الخطط والبرامج المزمع تنفيذها في المستقبل القريب في إطار أعمال الهيئة.