وزير الأوقاف المغربي يُبقي المساجد مغلقة

الرباط – الأناضول: قرر وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربي، محمد التوفيق، إبقاء المساجد مغلقة جراء كورونا.
وقال التوفيق، أمام أعضاء لجنة الخارجية في مجلس النواب (الغرفة الأولى للبرلمان): “إما أن تُفتح المساجد أو لا تُفتح”.
وتابع: “لا يمكن أن نتصور إعادة فتح المساجد بكيفية خاصة.. حين يكون بإمكاننا الصلاة في المساجد، كما كان من قبل، ودون اشتراطات، سنفتحها بقرار للمصالح الصحية والإدارية”.
وأضاف: “لن نستعمل مقياس درجة الحرارة في أبواب المساجد، ولا تباعد اجتماعي خلال الصلاة، والتعقيم عقب كل صلاة لا يكفي”.
وزاد بقوله: إن عدد المساجد تجاوز 57 ألف مسجد، وتم استثمار فترة إغلاقها، لأزيد من شهرين، من أجل تنظيفها.
وكان المجلس العلمي الأعلى بالمغرب (أعلى هيئة علمية)، أفتى في 16 مارس الماضي، بضرورة إغلاق المساجد، لمنع تفشي فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد-19).
وقال وزير الأوقاف المغربي: إن “مصير موسم الحج سيظهر خلال الأيام المقبلة، ولحد الآن لم نوقع عقود الحج، بعدما طلبت منا السعودية التريث في ذلك”.
وسجل المغرب، حتى الخميس، 7 آلاف و636 حالة إصابة بالفيروس، بينها 202 وفاة، و5 آلاف و109 حالات تعافٍ.