أليخاندرو بلانكو لا يمانع تأجيل الأولمبياد إلى 2022

مدريد (أ ف ب): أكد أليخاندرو بلانكو رئيس اللجنة الأولمبية الإسبانية، أنه يتعين رفض إقامة دورة الألعاب الأولمبية القادمة في 2021 بالعاصمة اليابانية طوكيو، حال وجود أدنى خطر على صحة الرياضيين. وأوضح بلانكو في تصريحات على قناة تيليديبورتي، ونشرتها وكالة أنباء أوروبا برس “يجب السيطرة على كل شيء”.
وتابع “الجميع يتحدثون عن أن التوصل للقاح هو الحل. لكن يتعين عدم إقامة الأولمبياد في طوكيو حال وجد أي خطر على الرياضيين. الأولوية للصحة، يجب أن تكون كل الأمور تحت السيطرة”.
وإضافة لهذا، أبدى بلانكو إعجابه بالمعلومات الجديدة التي أشارت إلى أن الأولمبياد قد تتأجل إلى 2022 حال وجدت أي مخاطر تحيط بإقامة هذه الدورة في 2021.
وعن إمكانية إقامة أولمبياد طوكيو 2021 بدون حضور الجماهير في المنافسات المختلفة لهذه النسخة من الدورات الأولمبية، قال بلانكو إن اللجنة الأولمبية الدولية تدرس كل الخيارات.
ونوه “لا يمكن تنظيم الأولمبياد عندما يكون العديد من الرياضيين بدون تدريبات بسبب وجودهم في العزل الصحي. الأولمبياد هي نهاية الطريق بالنسبة لدورات تدريب وعمل طويل. وإذا لم يمكنك الوصول إليها في نفس الظروف التي تمر بالآخرين، لا يمكنك المنافسة لتحقيق الفوز”.