الخلافات بين بكين وواشنطن تمتد إلى الإدراج في البورصات

شنغهاي – (رويترز): نددت لجنة تنظيم الأوراق المالية بالصين الأحد بقانون أمريكي قد يمنع الشركات الصينية من دخول أسواق الأوراق المالية بالولايات المتحدة، قائلة إنه مسيس وسيلحق الضرر بالبلدين.
وأقر مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الأربعاء تشريعا قد يمنع بعض الشركات الصينية من إدراج أسهمها في البورصات الأمريكية إلا إذا اعتمدت المعايير الأمريكية لعمليات التدقيق والتنظيم.
وقالت لجنة تنظيم الأوراق المالية الصينية في بيان الأحد “نعارض بشدة تسييس تنظيم الأوراق المالية إذ أن مضمون بعض بنود القانون يستهدف الصين مباشرة بدلا من التفكير في قواعد مهنية لتنظيم الأوراق المالية”.
وأضافت اللجنة: إن القانون سيُلحق الضرر بمصالح البلدين لأنه لا يعوق الشركات الأجنبية من القيام بعمليات طرح أولي لأسهمها في الولايات المتحدة فحسب بل وسيضعف أيضا ثقة المستثمرين الدوليين في أسواق المال الأمريكية.
وتابعت قائلة: إن القانون يتجاهل حقيقة أن الهيئات التنظيمية الصينية والأمريكية كافحت طويلًا لتعزيز التعاون في التدقيق والتنظيم.
وأضافت: إنها تأمل في أن تعمل الولايات المتحدة على التوصل إلى توافق مع الصين في أقرب وقت ممكن لحماية حقوق ومصالح المستثمرين بشكل مشترك.