فريق سمد الشأن الخيري يوزع 53 ألف ريال عماني

سمد الشأن – سعود بن سلطان الراشدي

ذكر سعيد بن خلفان الشبيبي نائب رئيس فريق نيابة سمد الشأن الخيري بولاية المضيبي انه خلال شهر مارس من هذا العام قام الفريق بإطلاق حملة مساعدة المواطنين المتضررين من الأودية اثر الأنواء المناخية التي أثرت على بعض قرى النيابة، حيث قام الفريق بتوزيع مساعدات مالية وعينية تقدر بـ ٢٥ ألف ريال عماني استفادت منها جميع الأسر المتضررة.
كما قام الفريق خلال شهر أبريل بإطلاق (مبادرة معا من أجل عمان) والتي تهدف إلى مساعدة المتضررين من جائحة كورونا (كوفيد١٩) ومساعدة الأسر المعسرة بتوفير طرود غذائية خلال شهر رمضان المبارك ، جمع الفريق من أصحاب الأيدي البيضاء وأصحاب المؤسسات ورجال الأعمال أكثر من ٢٨ ألف ريال عماني تم من خلالها شراء مواد غذائية استفاد منها حوالي ٧١٤ أسرة مستحقة و ٨٥٢ فردا من المقيمين المتأثرة أعمالهم من جائحة فيروس كورونا كوفيد ١٩ .
كما اطلق الفريق بالتعاون مع مستشفى سمدالشأن مبادرة (نتعاون لنعيش بصحة وسلامة) والتي يقوم الفريق من خلالها بتوفير المواد الغذائية للأسر التي طلب منها المستشفى ملازمة الحجر المنزلي بسبب جائحة فيروس كورونا.
وأضاف سعيد الشبيبي: اختلفت مبادرات الفريق لهذا العام عن العام الماضي حيث زاد الفريق من عدد المبادرات لهذا العام وذلك لزيادة عدد الأسر التي تحتاج إلى مساعدات بسبب جائحة كورونا، كما قام الفريق أيضا بإدخال مساعدة المقيمين المتأثرين بتوقف أعمالهم من هذه الجائحة ، وفي المقابل تم إلغاء أنشطة إفطار صائم الجماعية والتي اعتاد الفريق إقامتها في بعض الجوامع بالنيابة تمشيا مع قرارات اللجنة العليا المكلفة بمتابعة تطورات فيروس كورونا كوفيد ١٩ ، حيث اقتصر الفريق على توزيع المواد الغذائية إلى منازل المتأثرين مع الأخذ بالاحتياطات المطلوبة للوقاية من فيروس كورونا حسب تعليمات وزارة الصحة.
وكذلك قام الفريق بالتعاون مع لجنة الزكاة بتوفير ميزان إلكتروني لوزن الذهب خلال يومين بشهر رمضان مساعدة للأسر الراغبة في معرفة مقدار زكاة الذهب، مع الأخذ بجميع تعليمات الوقاية.
واختتم الشبيبي قائلا: إن قام الفريق بالتعاون مع لجنة الزكاة من خلال المندوبين في جميع قرى النيابة بحملة لجمع زكاة الأبدان والتي سيتم توزيعها على المستحقين بإذن الله خلال ليلة عيد الفطر السعيد.
جدير بالذكر الفريق تم إشهاره رسميا عام ٢٠١٧ تحت مظلة لجنة التنمية الاجتماعية بولاية المضيبي، ويتكون من ١٠ أفرع متوزعة على القرى الرئيسية بالنيابة.