“سمكة المهرج” تتوج مصورة عمانية بمسابقة التصوير الرقمي تحت الماء

توجت المصورة العمانية ميساء الهوتية بلقب المسابقة الدولية للتصوير الرقمي الفوتوغرافي تحت الماء لعام 2020 والتي اقيمت دبي والتي نظمتها جمعية الإمارات للغوص، وذلك بعد فوز صورتها والتي حملت عنوان “سمكة المهرج”.
وعبرت الهوتية عن سعادتها بالفوز بلقب المسابقة حيث قالت: شارك في المسابقة من أفضل 30 مصورا من مختلف دول العالم، والصورة الفائزة رمزت حول رحلة اكتشاف لا محدودة وهي إشارة إلى أن هذه الصورة التقطت في الليل.
وأضافت المصورة ميساء الهوتية: بلا شك أن فوز هذه الصورة لم يأتي من فراغ وإنما بدافع الشغف الكبير، حيث أنني أول مصورة عمانية للحياة تحت الماء كما دفعني حب التحدي وعيش المغامرة والاكتشاف للفوز بالألقاب، وايضا الرغبة في إظهار عظمة الخالق من خلال جمال مخلوقاته في أعماق البحار حيث لا يستطيع الجميع الغوص.

ميساء الهوتية

وحول سبب مشاركتها في هذه المسابقة، قالت الهوتية: جاءت مشاركتي في هذه المسابقة الدولية كجزء بسيط من دهشتي لما أراه بعيني ولأجمل بكثير مما تلتقطه عدستي. وختمت حديثها بالقول: وصلت لمحطة ناجحة وهي أن أفكر في محطة أكثر تألقا ولكي أستطيع من خلالها وضع أسم السلطنة على خارطة التصوير عالميا، لأن السلطنة اعطتنا الكثير، وحان الوقت لأن نرد جزءا من العطاء وأن نخطط لأشياء جميلة بعدستي.