استقبال أكثر من ٢٠٠٠ ذبيحة في مسالخ جنوب الباطنة وإتلاف ٨٠٠ كجم

سعيد السلماني
الرستاق في 3 مايو/ شهدت مسالخ بلديات محافظة جنوب الباطنة إقبالا كبيرا من قبل المواطنين والمقيمين على الذبح داخل المسالخ حيث تم استقبال أكثر من ٢٠٠٠ ذبيحة بمختلف مسالخ ولايات المحافظة منذ بداية شهر رمضان المبارك، كما تم إتلاف جزئي بلغ أكثر من ٨٠٠ كجم.
وأوضحت البلديات أهمية الذبح في تلك المسالخ نظرا لما توفره من بيئة نظيفة وصحية وتعود أهمية الذبح داخل المسالخ لأسباب متعددة من أبرزها أن اللحوم تخضع للفحص من خلال كادر من الأطباء البيطريين يتولون مسألة الكشف على اللحوم بعد الذبح ومدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، هذا إلى جانب ضمان التخلص الآمن من مخلفات الذبح بما يساهم في الحد من انتشار الحشرات والأوبئة.
وتتوزع الذبائح حيث استقبلت مسالخ ولاية الرستاق ٢٠٧ ذبائح، واستقبل المسلخ البلدي بولاية بركاء ١٢٧٤ ذبيحة، كما استقبل مسلخ ولاية نخل ١٢٠ ذبيحة، واستقبل المسلخ البلدي بولاية المصنعة ٣٣٨ ذبيحة. وكانت مسالخ بلديات جنوب الباطنة قد استعدت لاستقبال ذبائح شهر رمضان المبارك بعدد من التحسينات والإصلاحات، حيث تم تجهيز مسالخ الذبح بأعلى المواصفات وكذلك تم فصل صالة الذبح عن صالة الانتظار بحاجز بحيث يمنع دخول المواطنين لصالة الذبح.
وتطبيق نظام ترقيم الذبائح لضمان عدم خلط الذبائح وتكون وفق تسلسل منظم وتعلق في الذبيحة فور دخولها المسلخ. وتم تخصيص منفذين لدخول الحيوانات أحدهما لدخول الجمال والأبقار والآخر لدخول الأغنام والخراف. وتم تزويد صالة الذبح بمدخلين أحدهم لاستلام الأضحية والآخر لتسليم اللحوم. كما قامت بلديات المحافظة خلال الفترة الماضية بحملات رقابية على المسالخ البلدية بمختلف ولايات المحافظة وتشديد الرقابة عليها من خلال تواصل الزيارات المستمرة لتلك المسالخ وكذلك تواصل حملات التعقيم بمختلف المواقع بالمحافظة .