فرقة «كوين» تطلق أغنية خيرية لمواجهة كورونا

لندن – «أ ف ب»: تطرح فرقة «كوين» البريطانية الشهيرة، الجمعة نسخة جديدة من أغنيتها الأشهر «وي آر ذي تشامبينز» مع غناء آدم لامبرت، في عمل يعود ريعه لدعم الطواقم الطبية المشاركة في جهود مكافحة وباء كوفيد-19 في العالم.
وسترفق هذه الأغنية التي أعيدت تسميتها «يو آر ذي تشامبينز» تحية إلى أفراد الطواقم الطبية، مع نسخة مصورة تظهر أطباء أعضاء في الجسم التمريضي يكافحون ضد فيروس كورونا المستجد حول العالم.
ويعود ريع هذه الأغنية إلى صندوق التضامن ضد كوفيد-19 التابع لمنظمة الصحة العالمية التي تقدم بزات طبية وعدة للكشف عن الإصابة بالفيروس وتدريبات للمعالجين المنخرطين في الصفوف الأمامية لمواجهة الوباء.
وقال عازف الجيتار «براين ماي» في بيان: «كما الحال مع أهلنا وأجدادنا وأسلافنا الذين قاتلوا من أجلنا خلال حربين عالميتين، هؤلاء المقاتلون في الصفوف الأمامية هم أبطالنا الجدد».
وأوضح عازف الدرامز روجر تايلور وهو والد طبيبة في لندن من جانبه «أنا كأب لابنة في الصفوف الأمامية أعي تماما العمل الحيوي الذي ينجزونه يوميا لإنقاذنا وتخليص مجتمعنا».
وقد سجلت الأغنية الأصلية سنة 1977 واستحالت نشيدا حقيقيا خصوصا في مباريات كرة القدم. أما في النسخة الجديدة فقد شارك براين ماي وروجر تايلور عزفا من لندن كل على حدة، فيما وضع آدم لامبرت الذي تعرف عليه العالم سنة 2009 بعد مشاركته في «أميريكن آيدل»، صوته من لوس أنجلوس.
وأرغم الوباء فرقة «كوين» وآدم لامبرت على إرجاء جولتها المشتركة المؤلفة من 27 حفلة في بريطانيا وأوروبا إلى العام المقبل.